النصائح

آخر المشاركات
         :: Gray's Basic Anatomy 2nd Ed 2018 (آخر رد :ahmed2830)      :: Cellular and Molecular Immunology 9th Ed 2018 (آخر رد :ahmed2830)      :: تقنيات حديثة لتسليك المجاري (آخر رد :roknalmagd6)      :: افضل الطرق لازالة بقع السجاد بسهولة (آخر رد :roknalmagd6)      :: محتاج كورس cphq ..؟ (آخر رد :skills.castle)      :: دبلوم التغذية العلاجية المتقدمة الاحترافية (آخر رد :رضا حسين احمد)      :: أسباب آلام العمود الفقري (آخر رد :رضا حسين احمد)      :: مسابقة الصور الطبية .. جوائز قيمة جدااااا حصريا علي كل الطب (آخر رد :رضا حسين احمد)      :: I need a book necessarily !!!!! (آخر رد :masmust)      :: الام لوح الكتف الايسر مع الصدر (آخر رد :ibrahim hima)     


العودة   كل الطب أكبر منتديات طبية عربية 6 أعوام من العطاءAllteb 6 Years of Donation > نحو الجنة > الجنــــــاح العلمـــــي > الـفـقـه الإسلامي

إضافة رد
قديم 08-12-2011, 12:42 AM   #9
عائد لله
لنا في ربنا أمل
Allteb
 
الصورة الرمزية عائد لله
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
العمر: 27
المشاركات: 2,447
Thanks: 1
Thanked 53 Times in 29 Posts
افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

جزاك الله خيرا كثيرا
حتى وإن كانت القيمة مجزئة فهى لا تجزئ إلا فى تعذر الأصل وهو الطعام وهو غير متعذر فهى بدل وليست أصل عند من قال بها
والأمر يسير جدا ولا يحتاج لعظيم كلام وإخراج الطعام متاح ميسور للجميع لا حرج فيه مطلقا

من مواضيع عائد لله في المنتدى

التوقيع

ألا إن ما مضى من الدنيا ليس كما بقي منها
ألا إنه لم يبق منها شيء يؤسف على فواته

عائد لله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-12-2011, 02:50 AM   #10
دكتور أشرف
المشرف العام
Allteb
 
الصورة الرمزية دكتور أشرف
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 1,991
Thanks: 231
Thanked 172 Times in 144 Posts
افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
من مواضيع دكتور أشرف في المنتدى

التوقيع
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
دكتور أشرف متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-17-2011, 05:24 AM   #11
الدكتور ربيع أحمد
مشرف
Allteb
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 640
Thanks: 0
Thanked 21 Times in 21 Posts
افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

جزاكم الله خيرا أخوتي و أخواتي على مشاركتكم القيمة
من مواضيع الدكتور ربيع أحمد في المنتدى

التوقيع
طبيب تخدير و عناية مركزة
قليل التواجد بالمنتدى
الدكتور ربيع أحمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-17-2011, 05:33 AM   #12
الدكتور ربيع أحمد
مشرف
Allteb
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 640
Thanks: 0
Thanked 21 Times in 21 Posts
افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

اقتباس:المشاركة الأصلية كتبت بواسطة kezo مشاهدة المشاركة
طيب معلشى يا دكتور انا كان ليا سؤال
لو ست كبيرة فطرت رمضان عشان مريضة (مريضة بسرطان)وطبعا مش هتعرف تصوم وتعوض الايام اللى فطراها
بس هى ليها اولاد
فسالوا عن الايام اللى هى فاطراها دى
ففى شيخ قالهم طلعوا اكل (وجبتين سحور وفطار من الاكل اللى انتو بتاكلوا منو لاى حد غلبان وصايم)
وبعدين راحوا لشيخ تانى
قالهم لاءة ما تطلعوش اكل
طلعوا فلوس احسن بقيمة الاكل وكان حجته فى كدة (ان مثلا الاكل اللى ممكن توديه للشخص الغلبان دة ممكن ما يكونشى بيحبة فما ياكلشى منو
او ممكن مثلا وهوة بياكل يلاقى فى الاكل حاجة فيقرف فما ياكلشى )
يعنى اقصد انو هوة قال ان الفوس احسن وقال طلعوا فى قيمة20 او 25 جنية كل يوم
على قدر استطاعتكوا يعنى
فاحنا مش عارفين نطلع فلوس ولا نودى اكل ؟؟؟
وانهى الصح اللى المفروض نعمله
ومعلشى فيه حاجة تانية
لو مثلا حد من اولادها قال انو هيصوم بدال امه فى الايام اللى هى فطرتها ينفع ولا ما ينفعشى
يعنى ممكن حد يصوم مكان حد عشان هوة مش قادر يصوم ولا اية؟؟؟
رقم الفتوى (8970) موضوع الفتوى حكم إفطار كبير السن وماذا يجب عليه عندئذ؟ السؤالوالدي لا يستطيع الصوم لكبر سنه، فهل يفطر؟ وماذا عليه؟ الاجابـــةمن عجز عن الصوم لكبر سنه، أو لمرضه الذي لا يرجى برؤه فإنه يطعم عنه للمساكين عن كل يوم طعام مسكين أي نحو نصف صاع من البر، أو الأرز، وذلك لقوله تعالي: نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة قال المفسرون : إنها خاصة بالشيخ الكبير ولو كان يطيقه بكلفة فله العدول إلى الطعام لعذر المشقة. والله أعلم. عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين المصدر هنا


سؤال الفتوى : ما حكم صيام كبير السن والمريض الذي لا يرجى برؤه ؟
جواب الفتوى
من عجز عن صوم شهر رمضان أو شق عليه مشقة شديدة كالشيخ الكبير والمرأة العجوز فقد رخص الشرع لهم في الفطر، وأوجب عليهم أن يطعموا عن كل بوم مسكيناً. نصف صاع (كيلو ونصف) من قمح أو أرز أو تمر لقوله تعالى ((وعلى الذين يطيقونه فدية طعام مسكين)) البقرة الآية 184 قال ابن عباس رضي الله عنهما نزلت رخصة في الرجل كبير السن وفي المرأة الكبيرة وهما لا يطيقان الصيام أن يفطرا ويطعما عن كل يوم مسكينا ، أورده أبو داود في سننه، ومثلهم المريض الذي لا يُرجى برؤه. د.الصادق المصدر هنا


من مواضيع الدكتور ربيع أحمد في المنتدى

التوقيع
طبيب تخدير و عناية مركزة
قليل التواجد بالمنتدى
الدكتور ربيع أحمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-17-2011, 05:43 AM   #13
الدكتور ربيع أحمد
مشرف
Allteb
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 640
Thanks: 0
Thanked 21 Times in 21 Posts
افتراضي زكاة الفطر طعام !! لماذا ؟

زكاة الفطر طعام !! لماذا ؟
طاهر ابو الخير

1 – لانها سنة الرسول صلى الله عليه وسلم فلم يعطها ابدا مالا فى حياته ولا اعطاها الصحابة مالا بعد وفاته
قال الرسول صلى الله عليه وسلم (عليكم بسنتى وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدى عضوا عليها بالنواجذ …….. )

2 – لان الرسول نص فى احاديث زكاة الفطر على الطعام لا المال والعلماء يقولون ( لا اجتهاد مع نص )

3 – لان الدرهم والدينار كانا متوافرين فى عصره صلى الله عليه وسلم و كان هناك فقراء ومساكين .. ومع ذلك فلم يخرجها لهم مال ونحن لن
نكون اعلم ولاارحم من الله ورسوله بعباده .

4 – لان الرسول ذكر اصناف كثيرة فى الحديث فهذا التنويع والتيسير والتوسع فى ذكر الاصناف ( صاعا من تمر أو صاعا من أقط أو صاعا من شعير … وغيرها ) دليل على انه يقصد الطعام لا المال .

5 – لان الرسول صلى الله عليه وسلم حدد وزن ما يخرج وهو الصاع (3كجم تقريبا ) ولو اراد تحديد القيمة لفعل .

6 – لان الله حكيم فما يشرع ، عليم بما ينفع عباده ، فاذا امرنا باخراج الزكاة حبا كان ذلك لحكمة علمها من علمها وجهلها من جهلها ، والحكمة الظاهرة منها هى تطهير المسلم ومن يعول من الشوائب التى تعلقت بصيامه للشهر العظيم ، وطعمة للمسكين ..فيأكل ما يكله غيره من المقتدرين ولو ليوم واحد

7 – لانه لو اخرج التاجر زكاة ماله حبا ( ارز مثلا ) ، واخرج المضحى اضحيته مالا ولم يذبح لانكرنا عليه ذلك .. !! وزكاة الفطر مثل ذلك ..

8 – لان الله فرض زكاة المال على فئة معينة من الناس ،
لكن فرض زكاة الفطر على الجميع الصغير والكبير .. الغنى والفقير .. بشرط ان يملك طعاما يزيد عن قوت يوم واحد
فهل من لديه قوت يوم يكون لديه مالا متوافر يستطيع اخراجه ؟ وهل يفرض الله على ملايين البشر امر ويكون فيه مشقه على بعضهم .. حاشا لله .

9 – لان النبى صلى الله عليه وسلم فى احد انواع زكاة الابل
حدد مقدار ما يخرج اوعشرين درهما فلماذا لم يقل النبى صلى الله عليه وسلم فى زكاة الفطر ( صاع من ……. او قيمتها او عدد كذا من الدراهم .

10 – لان جمهور العلماء على وجوب اخراجها حبا .. واليك اقوالهم لتثبت به فوادك
قال النووى ( ولم يجز عامة الفقهاء اخراج القيمة واجازه ابو حنيفة )
* قال الامام الشافعى ( يؤدى ما يخرجه من الحب ولا يودى غير الحب - ثم قال - ولا يودى قيمة ) كتاب الام 2/68
* سئل الامام احمد عن اعطاء الدراهم فى صدقة الفطر فقال اخاف الا تجزئه خلاف سنة رسول الله ، وقيل له اقوام يقولون كان عمرو بن عبد العزيز ياخذ القيمة قال يدعون قول رسول الله صلى الله عليه وسلم ويقولون قال فلان ‍‍‍‍!! المغنى 3/65
* قال الامام بن حزم ( ولا تجزئ القيمة اصلا لان كل ذلك غير ما فرض الرسول صلى الله عليه وسلم المحلى 6/137
وهذا ترجيح الامام مالك فى الموطا 1/54/28 والامام ابن قدامة فى المغنى 3/65 والامام النووى فى شرح مسلم 2/14 والحافظ بن حجر فى الفتح 1/195 والامام الشنقيطى فى اضواء البيان 8/489

وايضا .. هيئة كبار علماء المملكة العربية السعودية التى اوصت ان تخرج زكاة الفطر من البر والتمر والزبيب والأقط والأرز ونحو ذلك مما يتخذه الإنسان طعاماً لنفسه وأهله عادة ولا يجوز إخراجها من النقود.) رقم الفتوى 1953/2 وتاريخ 11/10/1399هـ

واخيرا .. فلو اخرج الناس زكاة الفطر مالا ولم يوجد من يتبع هدى محمد صلى الله عليه وسلم ويخرجها حبا .. لماتت السنة واندثرت .
يقول النبى صلى الله عليه وسلم من دعا إلى هدى فله اجرها واجر من عمل بها الى يوم القيمة .. فشارك في إقامة السنة


المصدر
هنا
من مواضيع الدكتور ربيع أحمد في المنتدى

التوقيع
طبيب تخدير و عناية مركزة
قليل التواجد بالمنتدى
الدكتور ربيع أحمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
يا الدكتور ربيع أحمد قام الأعضاء بشكرك علي هذه المشاركة المفيدة:
دكتور أشرف (08-17-2011)
قديم 08-17-2011, 05:51 AM   #14
الدكتور ربيع أحمد
مشرف
Allteb
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 640
Thanks: 0
Thanked 21 Times in 21 Posts
افتراضي مقدار زكاة الفطر ، وهل يجوز إخراجها نقوداً

مقدار زكاة الفطر ، وهل يجوز إخراجها نقوداً نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


ما مقدار زكاة الفطر ؟ وهل يجوز إخراجها بعد صلاة العيد؟ وهل يجوز إخراج زكاة الفطر نقوداً ؟.


الحمد لله
ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه فرض زكاة الفطر على المسلمين صاعاً من تمر أو صاعاً من شعير ، وأمر بها أن تؤدى قبل خروج الناس إلى الصلاة – أعني صلاة العيد – وفي الصحيحين عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : كنا نعطيها في زمن النبي صلى الله عليه وسلم صاعاً من طعام ، أو صاعاً من تمر أو صاعاً من شعير أو صاعا من أقط أو صاعا من زبيب . . وقد فسر جمع من أهل العلم الطعام في هذا الحديث بأنه البر – وهو القمح – وفسره آخرون بكل ما يقتاته أهل البلاد أيا كان سواء كان برا أو ذرة أو غير ذلك ، وهذا هو الصواب ، لأن الزكاة مواساة من الأغنياء إلى الفقراء ولا يجب على المسلم أن يواسي من غير قوت بلده . والواجب صاع من جميع الأجناس وهو أربع حفنات باليدين الممتلئتين وهو بالوزن يقارب ثلاثة كيلو غرام . فإذا أخرج المسلم صاعا من الأرز أو غيره من قوت بلده أجزأه ذلك .
وأول وقت لإخراجها هو ليلة ثمان وعشرين لأن أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم كانوا يخرجونها قبل العيد بيوم أو يومين ، والشهر يكون تسعاً وعشرين ويكون ثلاثين .
وآخر وقت لإخراجها هو صلاة العيد فلا يجوز تأخيرها إلى ما بعد الصلاة لما رواه ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (من أداها قبل الصلاة فهي زكاة مقبولة ، ومن أداها بعد الصلاة فهي صدقة من الصدقات) رواه أبو داود .
ولا يجوز إخراج القيمة عند جمهور أهل العلم وهو الأصح دليلاً ، بل الواجب إخراجها من الطعام ، كما فعله النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه رضي الله عنهم وجمهور الأمة . والله المسئول أن يوفقنا والمسلمين جميعاً للفقه في دينه والثبات عليه ، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه .


سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله . مجلة البحوث الإسلامية العدد 17 . صفحة 79-80.

المصدر
هنا
من مواضيع الدكتور ربيع أحمد في المنتدى

التوقيع
طبيب تخدير و عناية مركزة
قليل التواجد بالمنتدى
الدكتور ربيع أحمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
يا الدكتور ربيع أحمد قام الأعضاء بشكرك علي هذه المشاركة المفيدة:
دكتور أشرف (08-17-2011)
قديم 08-17-2011, 05:54 AM   #15
الدكتور ربيع أحمد
مشرف
Allteb
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 640
Thanks: 0
Thanked 21 Times in 21 Posts
افتراضي هل زكاة الفطر تكون طعام أم أموال ؟

هل زكاة الفطر تكون طعام أم أموال ؟



الصحيح الراجح عند أكثر العلماء عند أصحاب المذاهب الثلاثة عند مالك والشافعي وأحمد أنها تخرج من قوت أهل البلد وهم يرون أن من أخرج مالاً لا يجزئه ذلك وعليه أن يعيد إخراج زكاة الفطر مرة أخري ، وكان الصحابة أصحاب أموال وليس كما يدعي البعض أنهم لم يكن عندهم أموال ومع ذلك ما ندبهم رسول الله_ صلي الله عليه وسلم_ ولا أمرهم بإخراج المال ، إنما كما قال بن عمر في الحديث المعروف ﴿ فرض النبي صلي الله عليه وسلم زكاة الفطر على كل حر وعبد ذكر وأنثي صغير وكبير صاع من تمر أو صاع من شعير﴾ ، فأنت إن لم تكن صاحب زرع حتى تخرج شعير لكن أنت تشتري بهذا المال الزكوات من مطعوم أهل البلد ثم تخرجه بعد ظهور هلال العيد .


والصحيح أن من أخرج زكاة الفطر في أول رمضان أو قبل العيد بيومين على الأقل ، وهذان اليومين الرواية التي في البخاري العلماء حملوها على أنه يخزن الحبوب حتى يظهر هلال العيد فيبدأ بالإخراج .


والصحيح: إخراج زكاة الفطر بعد ظهور هلال العيد وأما من أخرج قبل ذلك فلا تجزئه هذه الزكاة ويلزمه أن يخرج زكاة الفطر مرة أخري ، أما الاحتجاج بمسألة أنك تخرجها مالاً بـ ( أنتم أعلم بأمور دنياكم ) فنقول أن زكاة الفطر ليست من الدنيا ، ما الذي أدخل الدنيا في زكاة الفطر ؟ هذه عبادة مشروعة وفيها نص كما ذكرته لكم .


الشيخ أبو إسحاق المصدر هنا
من مواضيع الدكتور ربيع أحمد في المنتدى

التوقيع
طبيب تخدير و عناية مركزة
قليل التواجد بالمنتدى
الدكتور ربيع أحمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
يا الدكتور ربيع أحمد قام الأعضاء بشكرك علي هذه المشاركة المفيدة:
دكتور أشرف (08-17-2011)
قديم 08-17-2011, 05:56 AM   #16
الدكتور ربيع أحمد
مشرف
Allteb
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 640
Thanks: 0
Thanked 21 Times in 21 Posts
افتراضي حكم إخراج زكاة الفطر مالاً والتوكيل فيها

السؤال: كيف يخرج الطالب الذي يدرس في أمريكا زكاة الفطر عنه وعن زوجته وابنه، مع العلم أنه لم يجد أو لم يهتد لمسلم يمكن أن يأخذوا هذه الزكاة، والمسؤلون عن المسجد في منطقته قالوا: إن عليهم أن يخرجوا (8 دولارات) للشخص، فما الحكم في هذه المسألة؟ أم يطلب من أهله في الكويت أن يخرجوا الزكاة عنه؟ وهل يجوز أن يدفعها لغير مسلم إن طمع بتأليف قلبه؟
الإجابة:
الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وعلى آله وصحبه وسلم، أما بعد:

فقد روى البخاري (3/367) ومسلم: عن ابن عمر رضي الله عنهما قال: "فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر من رمضان صاعاً من تمر، أو صاعاً من شعير، على العبد والحر، والذكر والأنثى، والصغير والكبير، من المسلمين وأمر بها أن تؤدى قبل خروج الناس إلى الصلاة".

وعن أبي سعيد الخدري قال: "كنا إذ كان فينا رسول الله صلى الله عليه وسلم نخرج زكاة الفطر عن كل صغير وكبير، حر ومملوك، صاعاً من طعام أو صاعاً من أقط أو صاعاً من شعير أو صاعاً من تمر أو صاعاً من زبيب" (رواه البخاري (3/371) ومسلم).

. فالواجب في صدقة الفطر صاع من القمح، أو الشعير أو التمر أو الزبيب أو الأقط أو الأرز أو الذرة، أو العدس، أو نحو ذلك مما يعتبر قوتاً في زماننا، كالحليب المجفف والجبن لأنه قريب من الأقط.
قال الترمذي: والعمل على هذا عند أهل العلم، يرون من كل شيء صاعاً، وهو قول الشافعي وإسحاق.

. ولا يجزيء إخراج القيمة في قول جمهور أهل العلم.
بل سئل الإمام أحمد عن عطاء الدراهم في صدقة الفطر، فقال: أخاف أن لا يجزئه، خلاف سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وقيل له: قوم يقولون: عمر بن عبد العزيز كان يأخذ القيمة؟! قال: يدعون قول رسول الله صلى الله عليه وسلم، ويقولون: قال فلان! قال ابن عمر رضي الله عنهما: "فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر من رمضان صاعاً من تمر، أو صاعاً من شعير، ... {وأطِيعوا اَ وأطيعوا الرسُولَ} (المغني 4/295).

. وقتها المستحب: قبل الخروج لصلاة العيد، لحديث ابن عمر السابق: "وأمر لها أن تؤدى قبل خروج الناس إلى الصلاة"، ولحديث ابن عباس رضي الله عنهما قال: "فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر طهرة للصائم من اللغو والرفث وطعمة للمساكين، من أداها قبل الصلاة فهي زكاة مقبولة، ومن أداها بعد الصلاة فهي صدقة من الصدقات" (رواه أبو داود وابن ماجة).

وجمهور الفقهاء على أنه يجوز تعجيل زكاة الفطر قبل العيد بيوم أو يومين.
قال نافع: وكان ابن عمر رضي الله عنهما يعطيها الذين يقبلونها، وكانوا يعطون قبل الفطر بيوم أو يومين (رواه البخاري: 3/375).
وفي الموطأ: عن نافع: "أن ابن عمر كان يبعث زكاة الفطر إلى الذي يجمع عنده قبل الفطر بيومين أو ثلاثة"، وأخرجه الشافعي عنه، وقال: هذا حسن.

ويدل على ذلك أيضاً ما أخرجه البخاري عن أبي هريرة قال: "وكَّلني رسول الله صلى الله عليه وسلم بحفظ زكاة رمضان" الحديث. وفيه: أنه أمسك الشيطان ثلاث ليال وهو يأخذ التمر، فدل على أنهم كانوا يعجلونها، قاله الحافظ ابن حجر: (الفتح 3/377).

. ولا بأس أن يوكل الإنسان غيره في أن يخرج عنه زكاة الفطر لسفره ونحوه.

. أما مصرفها: فقد بينه ما جاء في حديث ابن عباس رضي الله عنهما: "فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر طهرة للصائم من اللغو والرفث وطعمة للمساكين...الحديث".
قال ابن القيم رحمه الله: وكان من هديه صلى الله عليه وسلم تخصيص المساكين بهذه الصدقة، ولم يكن يقسمها على الأصناف الثمانية قبضة قبضة، ولا أمر بذلك، ولا فعله أحد من أصحابه ولا من بعدهم، بل أحد القولين عندنا: أنه لا يجوز إخراجها إلا على المساكين خاصة.
وهذا القول أرجح من القول بوجوب قسمتها على الأصناف الثمانية. انتهى. (زاد المعاد 2/22)، وهو ما اختاره شيخه شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى.

والجمهور على أنها تصرف لفقراء المسلمين ومساكينهم، ولا يعطى فقراء أهل الذمة منها شيئاً، والله أعلم، وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

المصدر
هنا
من مواضيع الدكتور ربيع أحمد في المنتدى

التوقيع
طبيب تخدير و عناية مركزة
قليل التواجد بالمنتدى
الدكتور ربيع أحمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
يا الدكتور ربيع أحمد قام الأعضاء بشكرك علي هذه المشاركة المفيدة:
دكتور أشرف (08-17-2011)
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الأنام, الفطر, تذكير, بوجوب, زكاة, إخراج, طعام

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 05:37 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Style coding by: BBcolors.com