النصائح

آخر المشاركات
         :: مباراة ليفربول ووست هام يونايتد اليوم (آخر رد :manar20000)      :: مباراة ريال مدريد اليوم ضمن منافسات الأسبوع الخامس والعشرين من بطولة الدوري الإسباني (آخر رد :manar20000)      :: مباراة ريال مدريد وديبورتيفو الافيس في إطار مباريات الجولة الخامسة والعشرين (آخر رد :manar20000)      :: اقوى بديل عن برامج نمبربوك موقع للبحث عن الارقام المجهوله (آخر رد :بنت الخليج العربي)      :: 6 أسباب تصيبك بالسمنة المفرطة.. تجنبها (آخر رد :tariq2812)      :: مباراة الاتحاد والشباب يلا شوت (آخر رد :yaraa1)      :: مباراة الاتحاد السعودي والشباب اليوم فى بطولة كاس خادم الحرميين الشريفين (آخر رد :manar20000)      :: جلب الحبيب صحيح ويتم في الحال 004917626667716 (آخر رد :قطريه)      :: زواج البائر خلال 4 ايام من هنا 004917626667716 (آخر رد :قطريه)      :: كشف عن طريق الابراج 004917626667716 (آخر رد :قطريه)     


العودة   كل الطب أكبر منتديات طبية عربية 6 أعوام من العطاءAllteb 6 Years of Donation > نحو الجنة > الأيام المباركة و مواسم الطاعة > شـهـرُ رمضـــــان المعظَّـم

 
قديم 07-11-2013, 05:26 PM   #1
drmaiyahmed
إِنَّا إِلَى اللَّهِ رَاغِبُون
Allteb
 
الصورة الرمزية drmaiyahmed
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 3,546
Thanks: 897
Thanked 347 Times in 270 Posts
heart * البـــحـث عن ...دَمــــعــــة*


الإخوة الأكارم /

حديث مع النفس

تقبل القلوب في رمضان ... إلى علام الغيوب ...

وتقبل النفوس ... إلى من يعلم خافية الصدور ...

وتقبل الأفئدة ... إلى خالقها ومثبتها ...

يا نفس إقبالك في هذا الشهر الكريم .... لابد أن يُستغل ..

لا يكن شهر رمضان ... كبقية شهور العام ...

المنافسة ... المسابقة ... المداومة ...

راجع صاحبنا نفسه ... تأمل في حاله ... تحسر على ضعفه ... وتقصيره في حق الله تعالى ...

عزم على أن يكون شهر رمضان هذا ... شهر .. تحول ، وتغير ، وتبدل ، وتحسن ...

أخذ على نفسه العهد والميثاق ... ودعى الله أن يعينه .. وييسر له ما قد أقبل عليه .... أو ما يعزم الإقبال عليه ...

أراد في هذا الشهر الكريم ... أن يغسل الران الذي غطى قلبه ...

الران الذي حرمه لذة العبادة ..

الران الذي منعه نعيم الطاعة ...

أراد أن يحيا حياة جديدة ... طيبة ... هانئة ... نقية ... مع توبة صادقة ... لله تعالى ...


بحث صاحبنا عن إمام يصلي معه ... ويكون ممن يقف مع الآيات ... ويحرك القلوب بها ...

وجده ... !

ثم ذهب إلى صلاة التراويح مبكرا ...

اقترب صاحبنا من الإمام ... ثم صلى تحية المسجد ... وأكثر من الدعاء بأن يصلح الله له قلبه ...

وأن يرزقه دمعة حرّى صادقة ... لا رياء فيها ولا سمعة ...

يتمنى أن يبكي من خشية الله ...

ومن منا لا يتمنى ذلك ؟ّ.


سلّم صاحبنا من النافلة ... ثم قرأ ما تيسر من كتاب الله ...

مع مجاهدة النفس في التدبر والتأمل والتخشع ... مع كتاب الله ..

دخل الإمام ... ثم صلى الفريضة .... ثم أعقبها بصلاة التراويح ...

وقف الإمام مع آيات من كتاب الله ... تدبرها ... وتأملها ... ثم خشع معها ... ثم بكى ...

تأمل صاحبنا ... لماذا يبكي الإمام ؟!.

حاول أن يقف مع الآيات كما وقف إمامه ... فلم يقدر ، ولم يستطع ...

وفي أثناء ذلك ... بكى من عن يمينه ..!!

مما بثّ فيه الحماس ، وجعله يجاهد نفسه للبكاء بإصرار ... ومع هذا ... لم يستطع ... !!

ثم أحسّ بمن عن شماله يهز كتفيه ... تأثرا ... وبكاءً ... وخشوعا ...

سبحان الله ... لماذا يبكي الناس!؟ ... لماذا لا أبكي ؟!... لماذا لا أتأثر ؟!...

لماذا ... لا تخرج الدمعة ؟!.

حاول ... وجاهد ... واشتد تأمله ... وتدبره ... فلم يقدر .. ولم يستطع ...


كثُر صوت البكاء في المسجد ...

من في يمينه يبكي ... ومن على شماله يبكي ... ومن خلفه يبكي ... وفي أرجاء المسجد ... الناس تبكي ... وتخشع ... وتتأمل ....

رثى لحال نفسه ... فدعى الله ...

يارب ... يارب ... يارب ... دمعة ! ....

يارب ... دمعة واحدة ...!

يارب ... دمعة ...!


ركع الإمام ...

وصاحبنا يؤنب نفسه ... ويوبخها ... ويعاتبها ...

ويدعو الله في سجوده ... فيقول : ( اللهم إني أعوذ بك من علم لا ينفع ، ومن قلب لا يخشع ، ومن نفس لا تشبع ، ومن دعوة لا يستجاب لها )

ألهذا الحد بلغ الران مبلغه ... ؟!

الآن عرفت أثر تلك المعاصي الخفية ... والتي أخفيتها عن الناس ...

فوجدتُ مغبتها ... وأثرها ... في قلبي ...

عرفتُ أثرها ... فحُرمت من نعمة البكاء من خشية الله ...

يانفس ... البكّائون كُثُر ... أليس فيكِ من الخير ما يجعلكِ منهم ؟! .

الناس تبكي ... وتتأثر ... وتخشع ... وتتدبر ....

وأنتِ في موقف المتفرج ... المشاهِد ... المتحسِر ...

أليس هذا من الحرمان ...؟!.

جاهدت نفسي في البحث عن دمعة ... واحدة ...

ولا زال البحث عنها ... وبقي من رمضان أكثر من مضى ...


فأسأل الله أن يذيقنا طعمها ... ولذتها ... وحلاوتها ...



---

هي خاطرة ... فأرجو قبولها ... مع اعتذار ... لمن لاتعنيه هذه الخاطرة .
منقول,
يتبع ....
من مواضيع drmaiyahmed في المنتدى

التوقيع
"قلْ أَفَغَيْرَ اللَّهِ تَأْمُرُونِّي أَعْبُدُ أَيُّهَا الْجَاهِلُونَ.وَلَقَدْ أُوحِيَ إِلَيْكَ وَإِلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكَ لَئِنْ أَشْرَكْتَ لَيَحْبَطَنَّ عَمَلُكَ وَلَتَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ.بَلِ اللَّهَ فَاعْبُدْ وَكُن مِّنَ الشَّاكِرِينَ



" قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :ماخاصم وَرِعٌ قط"حديث حسن .



رب اغفر لأبي وارحمه وعافه واعف عنه ؛؛؛
اللهُم اشفِ شيخي أبا اسحق شِفاءاً لآ يُغادر سقماً ..
اللهُم اشفِ شيخي مصطفى سعد شِفاءاً لآ يغادر سقماً ..
وكُل مرضى المُسلمين ..آمين ...
لآ تنسو الشيخين من الدُعاء في رمضان ..
drmaiyahmed غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 04:18 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Style coding by: BBcolors.com