النصائح

آخر المشاركات
         :: 6 أسباب تصيبك بالسمنة المفرطة.. تجنبها (آخر رد :tariq2812)      :: مباراة الاتحاد والشباب يلا شوت (آخر رد :yaraa1)      :: مباراة الاتحاد السعودي والشباب اليوم فى بطولة كاس خادم الحرميين الشريفين (آخر رد :manar20000)      :: جلب الحبيب صحيح ويتم في الحال 004917626667716 (آخر رد :قطريه)      :: زواج البائر خلال 4 ايام من هنا 004917626667716 (آخر رد :قطريه)      :: كشف عن طريق الابراج 004917626667716 (آخر رد :قطريه)      :: علاجات للتابعة واضرارها 004917626667716 (آخر رد :قطريه)      :: وصفه قويه لاتخلف لجلب الحبيب 004917626667716 (آخر رد :قطريه)      :: فك السحر من اعمال الشيخ الروحاني 004917626667716 (آخر رد :قطريه)      :: اكبر شيخ لجلب الزوج العنيد 004917626667716 (آخر رد :قطريه)     


العودة   كل الطب أكبر منتديات طبية عربية 6 أعوام من العطاءAllteb 6 Years of Donation > الأطباء بعد التخرج Postgraduate doctors > ° التـخـصـصـات والـمـراجــع الطـبـية ° > Oncology

إضافة رد
قديم 02-14-2018, 09:48 PM   #17
mohamed_ameer
 
تاريخ التسجيل: Jan 2018
العمر: 37
المشاركات: 82
Thanks: 0
Thanked 0 Times in 0 Posts
افتراضي رد: كيف تحمى نفسك من السرطان على احتمال 100%؟How can you protect your body from cance

نجح علماء البيولوجيا الروس وزملاؤهم السويديون من قمع نمو الخلايا السرطانية باستخدام آلية جديدة.

ونشرت مجلة "BBA General subjects" العلمية مقالا عن استخدام علماء البيولوجيا في جامعة موسكو الحكومية طريقة تجويع الخلايا السرطانية وعدم انتاجها للبروتين الذي يساعدها في البقاء حية.

ويقول بوريس جيفوتوفسكي أستاذ كلية الأحياء التابعة لجامعة موسكو: "من المعروف أن منع الإمدادات الغذائية يؤدي جزئيا إلى (الالتهام الذاتي) للخلايا وهذا ما قمنا بالتأكد منه بدراسة الآلية التي تؤدي إلى ذلك".

وتتميز الخلايا السرطانية بامتصاصها لكم كبير وغير عادي من المغذيات والأوكسيجين، مما يسمح لها بالنمو والتكاثر العشوائي. وبدأ العلماء في السنوات الأخيرة بملاحظة تأثير قمع "شهية" الخلايا السرطانية في القدرة على محاربة هذه الخلايا من قبل الجهاز المناعي لدى الإنسان ومن قبل الأنواع المختلفة من العلاجات الكيميائية والمناعية.

وللتحقق أكثر قام العلماء بزرع مستعمرات نوعين من الخلايا السرطانية "المستعصية" وحرموها من الغذاء وراقبوا كيفية تغيّر نشاط الجينات المتعلقة بانقسامها وبمناعتها ضد العلاج الكيميائي. وهذا ما سمح للباحثين بتحديد العشرات من مقاطع الـ "DNA" والبروتينات المقابلة لها، وكيفية انخفاض نشاطها بشكل ملحوظ بعد أن تعرضت للتجويع.
كما جذب انتباه علماء الأحياء البروتين "Mcl-1" والجين الذي يحمل نفس التسمية في عملية نظام التدمير الذاتي. وهذه الطريقة تنسحب على كل الخلايا السليمة والسرطانية التي تتألف من بضعة عشرات من جزيئات البروتين، حيث يقوم قسم منها بإجبار الخلايا على التدمير الذاتي (عملية الانتحار الخلوي) في حين يقوم الجزء الآخر بمنع ذلك.

ولوحظ توازن في الخلايا السليمة بين "بروتينات الموت" و"Mcl-1" وغيرها من الجزيئات المماثلة التي تقمع عملها (تقمع عمل بروتينات الموت). ويختل هذا التوازن عند ظهور السرطان لصالح "Mcl-1"، لذلك لا تموت الخلايا السرطانية حتى لو تعرض "Mcl-1" لأضرار كبيرة تؤدي عادة لقتل نفسها.

وأنشأ العلماء الروس، استنادا إلى هذه الفكرة، عدة مقاطع من الـ "DNA" من الجزيئات التي ترفع نشاط "Mcl-1" وغيرها من التي تعطل عملها. وكما أظهرت التجارب، فإن الخلايا السرطانية بنسخة "محسنة" من البروتين تقاوم العلاج الكيميائي أفضل وتتأثر بشكل أقل بالعلاج بالتعرض للأشعة. أما قمع عمل الجينات التابعة لها فقد أدى لإضعافها بشكل كبير.

ويأمل العلماء في نتيجة التجربة بأن تساعد البيانات الناتجة عنها على تطوير هذه الطريقة لمحاربة السرطان بحيث لا تؤثر على الخلايا الصحيحة ولا تؤدي إلى دمارها.

المصدر: نوفوستي
من مواضيع mohamed_ameer في المنتدى

mohamed_ameer غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-14-2018, 09:50 PM   #18
mohamed_ameer
 
تاريخ التسجيل: Jan 2018
العمر: 37
المشاركات: 82
Thanks: 0
Thanked 0 Times in 0 Posts
افتراضي رد: كيف تحمى نفسك من السرطان على احتمال 100%؟How can you protect your body from cance

العلاج بالبيض المعدل :

كشف العلماء أنهم يقومون باستخدام بيض الدجاج المعدل وراثيا في البحث عن علاج للسرطان.

ومن المأمول بأن تكون هذه الطريقة الغريبة التي يحتوي من خلالها البيض على الأدوية المنقذة للحياة، قادرة على خفض التكاليف العلاجية الحالية للسرطان، بشكل كبير.

وقال باحثون يابانيون إن أسعار أدوية "إنترفيرون بيتا" مرتفعة للغاية، ولكن يمكن تخفيضها إلى النصف في حال استخدمت الطريقة العلاجية الجديدة.

وتستخدم الأدوية لتحفيز الجهاز المناعي في الجسم لمحاربة بعض أنواع السرطان ومرض التصلب المتعدد والتهاب الكبد.

وتم إجراء الاختبارات من قبل الباحثين في المعهد الوطني للعلوم والتكنولوجيا الصناعية المتقدمة في منطقة كانساي، حيث تم إدخال الجينات التي تنتج إنترفيرون، وهو البروتين المسؤول عن محاربة الفيروسات، في الخلايا التي تم ابتكارها من الحيوانات المنوية للدجاج، وفقا لتقرير مجلة "Yomiuri Shimbun" في النسخة الإنجليزية.

واستخدم الباحثون هذه الخلايا لتخصيب البيض الذي أنتج دجاجا ورث تلك الجينات المعدلة، وهذا يعني أن هذه الحيوانات أصبحت قادرة على وضع بيض يحتوي على عامل مكافح للمرض.

ويوجد لدى العلماء الآن ثلاث دجاجات يحتوي بيضها على الدواء الذي يكلف حاليا حوالي 888 دولار لإنتاج عدد قليل من الميكروغرامات منه.

ويخطط الباحثون لبيع الدواء لشركات الأدوية وتخفيض سعره إلى النصف حتى تتمكن هذه الشركات من استخدامه في البداية كمادة بحثية.

وقد يتعين على المرضى الانتظار بعض الوقت باعتبار أن لليابان لوائح صارمة بشأن تقديم منتجات صيدلانية جديدة، ويجري العلماء حاليا المزيد من البحوث حول آثار "إنتيرفيرون بيتا" في علاج السرطان، والتي توصلوا من خلالها إلى مجموعة مختلفة من النتائج حتى الآن.



العلاج بعشبة ارتيميسيا :

توصل أخصائيون من جامعة كاليفورنيا إلى أن نبتة "أرتيميسيا" يمكن أن تكون علاج ناجعا في مكافحة سرطان الرئة.

ويؤكد العلماء الأمريكون أن استخدام نبتة "أرتيميسيا" المسماة شعبيا بنبتة "الشيح السنوي" لوحدها في العلاج، يحد من انتشار الخلايا السرطانية بنسبة 28%، لكنه إذا تم إضافة عنصر الحديد إلى النبتة في العلاج، فإن المزيج سيدمر الخلايا السرطانية كليا.
علاوة على ذلك وكما أثبتت تجارب العلماء، فإن عشبة "أرتيميسيا" ليس لها أي تأثير سلبي على الخلايا السليمة، وأثبت التجارب أيضا أنها تحد من تكاثر خلايا الأورام الخبيثة.
يذكر أن الدواء المستخلص من هذه العشبة سيتم بيعه للأشخاص المصابين بسرطان الرئة.


العلاج باعشاب البحر :

أثبت العلماء الشباب في فرع أكاديمية العلوم الروسية بمنطقة الشرق الأقصى أن التركيبات النشطة بيولوجيا في تركيب أعشاب البحر قادرة على وقف نمو الخلايا السرطانية.

وأظهرت دراسة النشاط الدوائي لمادة (Luteolin disulfate) التي يفرزها عشب البحر (Zostera Asiatica)، خصائص مضادة للسرطان.

وأجرى العلماء تجربة على الحيوانات المخبرية المصابة بسرطان الجلد. فاتضح بعد مرور 15 أسبوعا لعلاجها بمادة (Luteolin disulfate) أن عدد الأورام الخبيثة تقلص، كما انخفضت وتيرة ظهور جيوب جديدة للمرض بمقدار 1.5 مرة، مقارنة بمجموعة أخرى للحيوانات التي لم تتناول تلك المادة.

وقالت المشرفة على منهج الماجستير"العلوم الحيوية" في جامعة الشرق الأقصى الفيدرالية الروسية، ناديجدا زوروفا، إن العلاج باستخدام (Luteolin disulfate) يؤدي إلى تحفيز آليات المناعة.

وأكدت المعلومات التي تم الحصول عليها نتيجة البحوث والتجارب العلمية أن مادة (Luteolin disulfate) يمكن استخدامها كعلاج إضافي للسرطان كمكونات هامة تكمل الأغذية التي تقدم للمرضى على شكل مشروبات وأطعمة.

مادة مأخوذة من ثعبان بحري :

اكتشفت مجموعة علماء، من جامعة الشرق الأقصى الاتحادية الروسية، مادة مأخوذة من ثعبان بحري، قادرة على وقف أخطر أنواع السرطان.

حيث تدخل العينة المأخوذة من الثعبان البحري في مسار الخلايا السرطانية وتوقف نموها، علما أن هذه المادة ليس لها تأثير سلبي على الخلايا السليمة في الجسم.

وقد تم صيد هذا الكائن المائي الذي أخذت منه العينة، على عمق حوالي 3 آلاف متر، أثناء حملة استكشافية في منطقة شلالات كوريل في بحر آخوتسكويه عام 2015.


وقال فسيفولود تشيريبانوف، الباحث في مختبر أدوية المركبات الطبيعية في كلية الطب الحيوي، إن الاختبارات التي أجريت بهذه العينات أثبتت فعاليتها في علاج سرطان الثدي الذي يعد من أخطر أنواع السرطان، والذي يودي بحياة 200 ألف شخص سنويا.

وأوضح تشيريباكوف، أن أقوى تأثير كان للعينة الكحولية "Ophiura irrorata" المأخوذة من الثعبان البحري، الذي يعد من فصيلة نجوم البحر، إذ تقضي على نشاط الخلايا السرطانية من الداخل بنسبة 100%.

ويخطط الباحثون في المرحلة التالية تحديد ما يسمى بـ "الرصاصة السحرية"، لتجميع الجزيئات الصغيرة للمادة المطلوبة في المختبر، حيث أن تربية هذا النوع من الكائنات صعب جدا لأنه يتطلب ضغطا كبيرا، كالضغط البحري الموجود على عمق ثلاثة آلاف متر.
من مواضيع mohamed_ameer في المنتدى

mohamed_ameer غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-14-2018, 09:54 PM   #19
mohamed_ameer
 
تاريخ التسجيل: Jan 2018
العمر: 37
المشاركات: 82
Thanks: 0
Thanked 0 Times in 0 Posts
افتراضي رد: كيف تحمى نفسك من السرطان على احتمال 100%؟How can you protect your body from cance

خبراء يربطون بين الوزن الزائد والإصابة بسرطان الكلى

  • 24 أبريل/ نيسان 2017







مصدر الصورة PA Image caption مؤسسة أبحاث السرطان في بريطانيا وجدت علاقة بين السمنة وإصابة 20 ألف بريطاني بسرطان الكلى في إنجلترا ربط باحثون بريطانيون بين زيادة الوزن والسمنة المفرطة وإصابة نحو 20 ألف شخص بسرطان الكلى في إنجلترا، خلال العقد الماضى.
وبحسب مؤسسة أبحاث السرطان في بريطانيا فقد ارتفعت معدلات الإصابة 40 في المئة خلال نفس الفترة ومن المتوقع أن يستمر الارتفاع مستقبلا.
ويتسبب الوزن الزائد في حوالي 25 بالمئة من الإصابة بسرطانات الكلى ويؤدي التدخين إلى نفس نسبة الإصابة أيضا.
وقالت الدكتورة جولي شارب، مسؤولة معلومات السرطان في مؤسسة أبحاث السرطان البريطانية "أمر مقلق رصد ارتفاع حالات الإصابة بسرطان الكلى إلى مثل هذا المعدل".
وأوضحت أن زيادة الوزن أو السمنة ترتبط بحوالي 13 نوعا من السرطان، بما في ذلك الكلى التي أصبحت أكثر شيوعا.
وأضافت "يؤدي التدخين إلى تراكم الأضرار التي تصيب الخلايا مع مرور الوقت وتزيد من خطر الإصابة بالسرطان، كذلك تتراكم الأضرار الناجمة عن الوزن الزائد طوال حياة الإنسان".
مصدر الصورة Science Photo Library Image caption الوزن الزائد يتسبب في مقاومة الجسم للإنسولين وبالتالي ارتفاع مستوياته وانقسام الخلايا سريعا وإصابة الكلى بالسرطان ولفتت إلى أن "إجراء تغييرات صغيرة في الأكل والشرب والنشاط البدني والالتزام بها لفترة طويلة وسيلة جيدة للحصول على وزن صحي".
ويتم تشخيص حوال 11 ألفا و900 حالة إصابة بسرطان الكلى، كل عام، ويتسبب هذ المرض في وفاة 4300 شخصا سنويا.
ولم يتأكد العلماء بعد من الأسباب التي تؤدي للإصابة بسرطان الكلى بسبب زيادة الوزن، ولكن يشتبه في وجود علاقة مع الأنسولين.
فهرمون الأنسولين مهم لتفكيك الكربوهيدرات والدهون، وتجري معالجته جزئيا في الكلى.
وقد تؤدي زيادة الوزن أو السمنة إلى مقاومة الإنسولين وذلك عندما يتوقف الجسم عن الاستجابة بشكل صحيح للإنسولين، ما يؤدي لارتفاع مستويات الإنسولين في الجسم. ويتسبب هذا بدوره في انقسام الخلايا بسرعة أكبر.
وتم احتساب عدد حالات الإصابة بسرطان الكلى الناتجة عن السمنة من خلال جمع إحصاءات السكان مع البيانات الطبية التي تكشف فرص تطور المرض لدى من يعانون من زيادة الوزن.
من مواضيع mohamed_ameer في المنتدى

mohamed_ameer غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-15-2018, 05:04 PM   #20
mohamed_ameer
 
تاريخ التسجيل: Jan 2018
العمر: 37
المشاركات: 82
Thanks: 0
Thanked 0 Times in 0 Posts
افتراضي رد: كيف تحمى نفسك من السرطان على احتمال 100%؟How can you protect your body from cance

اعلن بالامس عن عقار جديد مستخلص من جذور الاشجار الخشبية ممزوجاً مع علاج شعاعي يبشر بالقضاء على الخلايا السرطانية. ان هذا العلاج اثبت نجاعة بنسبة 85 بالمائة في التجارب المخبرية.
بالامس اشاد الجميع بهذا الاكتشاف لانه يشكل العلاج الاكثر نجاعة ضد المرض الذي يشكل السبب القاتل لـ 130000 بريطاني سنوياً.
الخبراء الذين توصلوا الى هذا الاكتشاف صاروا يتحدثون عن علاج طويل الامد ضد الامراض السرطانية الشائعة بعد مشاهدة نتائج مذهلة في المختبر تتضمن سرطانات بشرية مزروعة بالفئران.
العلاج المزدوج قد يكون جاهزاً للمصابين خلال خمس سنوات. صرحت الدكتورة بربارا بدلي رئيسة الابحاث السرطانية "اننا متحمسين للنتائج المبهرة. ان تجاربنا اثبتت ان العلاج المزدوج يؤدي الى شفاء كامل. ان التجارب اجريت على السرطانات الرئيسية التي تسبب سرطان الامعاء والثدي والكبد والرئة.
اسم الدواء الجديد هو كومبريتاستاتين وهو يعمل على تحطيم الخلاية الدموية التي تخلقها الخلايا السرطانية والتي تقتات عليها.
إذا ما استخدم العقار لوحدة فانه سيترك بقايا سرطانية في الاطراف مما يسمح للمرض من العودة، مما يتطلب تعريض هذه البقايا الى اشعاعت تقوم بالقضاء عليها بشكل نهائي.
المصدر:جريدة الدايلي ميل
http://www.algardenia.com/

---------------------------------------------------------------
اعلن بالامس عن عقار جديد مستخلص من جذور الاشجار الخشبية ممزوجاً مع علاج شعاعي يبشر بالقضاء على الخلايا السرطانية. ان هذا العلاج اثبت نجاعة بنسبة 85 بالمائة في التجارب المخبرية.
بالامس اشاد الجميع بهذا الاكتشاف لانه يشكل العلاج الاكثر نجاعة ضد المرض الذي يشكل السبب القاتل لـ 130000 بريطاني سنوياً.
الخبراء الذين توصلوا الى هذا الاكتشاف صاروا يتحدثون عن علاج طويل الامد ضد الامراض السرطانية الشائعة بعد مشاهدة نتائج مذهلة في المختبر تتضمن سرطانات بشرية مزروعة بالفئران.
العلاج المزدوج قد يكون جاهزاً للمصابين خلال خمس سنوات. صرحت الدكتورة بربارا بدلي رئيسة الابحاث السرطانية "اننا متحمسين للنتائج المبهرة. ان تجاربنا اثبتت ان العلاج المزدوج يؤدي الى شفاء كامل. ان التجارب اجريت على السرطانات الرئيسية التي تسبب سرطان الامعاء والثدي والكبد والرئة.
اسم الدواء الجديد هو كومبريتاستاتين وهو يعمل على تحطيم الخلاية الدموية التي تخلقها الخلايا السرطانية والتي تقتات عليها.
إذا ما استخدم العقار لوحدة فانه سيترك بقايا سرطانية في الاطراف مما يسمح للمرض من العودة، مما يتطلب تعريض هذه البقايا الى اشعاعت تقوم بالقضاء عليها بشكل نهائي.
المصدر:جريدة الدايلي ميل
http://www.algardenia.com/

--------------------------------------------
وافقت إدارة الأغذية والأدوية الأميركية على تداول عقار "بورتراتزا"، مقترنا بنوعين من العلاج الكيماوي، لعلاج أحد أنواع أورام الرئة.
لكن يتعين أن يقترن هذا العقار بتحذير على العلبة، يقول إنه قد يتسبب في مخاطر محتملة قاتلة مثل الأزمات القلبية والوفاة المفاجئة، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.
وأوضحت تجربة إكلينيكية تضمنت 1093 مريضا، أن المرضى الذين تناولوا العقار الجديد، مقترنا بعقارين للعلاج الكيماوي، عاشوا فترة بلغت في المتوسط 11.5 شهرا، بالمقارنة بفترة 9.9 أشهر لمن تعاطوا عقاري العلاج الكيماوي فقط.
وجاءت موافقة إدارة الأغذية، الثلاثاء، بعد 4 أشهر من توصية أصدرتها لجنة استشارية تابعة للإدارة بالسماح ببيع المستحضر، مقترنا بالتحذيرات السابقة.
ويوصف العقار لمرضى سرطان الرئة المتقدم، من النوع ذي الخلايا غير الصغيرة، وهو أكثر صور أورام الرئة شيوعا.

-----------------------------------



تعقب سبل إشارات السرطان.. كيف تتحول الشامة إلى ورم ميلانيني خبيث؟ التاريخ: 10-02-2018 عدد المشاهدات: 3,347 التصنيف: السرطان والأورام وقت القراءة: 1 دقيقة, 48 ثانية تعقب سبل إشارات السرطان.. كيف تتحول الشامة إلى ورم ميلانيني خبيث؟ سرطان الجلد الميلانيني الخبيث Malignant Melanoma هو واحد من السرطانات الأكثر شيوعاً وخطورة. درس الباحثون في جامعة فريدريك أليكساندر (Friedrich-Alexander Universität Erlangen-Nürnberg (FAU كيف ولماذا تتحول الشامات الصباغية البنية إلى سرطان الجلد الميلانيني الخبيث، وذلك باستخدام تكنولوجيا الروبوت المبتكرة. يمكن أن تبسِّط المعلوماتُ المكتسبة طرقَ التشخيص في المستقبل، وبالإضافة لذلك، تشير هذه المعلومات إلى ضرورة تجنب بعض مستحضرات التجميل والكريمات. حتى الآن، كان الباحثون يعرفون فقط الطفرات الجينية المسؤولة عن تحريض تحول الشامات المصطبغة الحميدة إلى أورام خبيثة. ولكن المعرفة كانت قليلة حول ما يحدث للبروتينات ومسارات الإشارات عند تطور سرطان الجلد الميلانيني الخبيث. اكتشفت مجموعة البحث التي يرأسها البروفيسور الدكتور أندرياس بور Andreas Baur في مركز البحوث الانتقالية التابع لـ (FAU (TRC أن مسار إشارات ADAM10 يتفعل خلال عملية التحول. هذا المسار هو سلسلة بروتين تمرر الإشارة من أحد البروتينات إلى آخَر يليه، على غرار تتابع أضواء الليد LED lights. عادةً ما تكون هذه السلسلة البروتينية غير نشطة في الجلد الطبيعي السليم وتُنشَّط فقط من خلال استجابة مناعية، وهي معروفة بدورها في الصدفية Psoriasis والعد الوردي Rosacea (حب الشباب) والالتهاب، أي عندما يتم تنشيط الجهاز المناعي، ولكنها أيضاً رئيسية في تطور سرطان الجلد الميلانيني الخبيث. استطاع باحثو FAU أن يُظهروا أهمية مسار الإشارات ADAM10 فيما يتعلق بتطور السرطان الجلدي الميلانيني باستخدام نوع جديد من الروبوت. يمكّننا الروبوت من دراسة عمليات التطور في عينات الجلد على المستوى الخلوي، ويستخدم أجساماً مضادة موسومة بالفلوروكروم Fluorochrome لتلوين بروتينات خلايا النسيج. كما توجد كاميرا تأخذ صوراً لعينات الأنسجة، ثم يتم تبييض الفلوروكروم (بمادة مبيضة) لتدميره، مما يجعل الأجسام المضادة غير مرئية. يستعمل الروبوت جسماً مضاداً آخر وتُكرر العملية. تنتج هذه الطريقة سلسلة من الصور المختلفة لنفس عينة النسيج والتي يمكن أن تتراكب لتكشف أيّ البروتينات تنشط وفي أي الخلايا وأين. قبل هذه التكنولوجيا الجديدة، كان بمقدورنا استخدام واحد إلى أربعة واسمات فقط لصبغ البروتينات، أما الآن، يمكن للروبوت وسم أكثر من 100 بروتين. ستتيح هذه المعلومات المكتسبة تشخيصاً أفضل لسرطان الجلد الميلانيني الخبيث في المستقبل. يقول بور: "هذا أمر مهم خصوصاً في الحالات الملتبسة حيث يصعب اتخاذ قرار صريح ما إذا كان الورم حميداً أم خبيثاً". على المدى الطويل، ستتيح النتائج تشخيصاً مبسطاً وآلياً لسرطان الجلد الميلانيني الخبيث باستخدام الروبوتات الملوِّنة. بالإضافة إلى ذلك، يشير البحث إلى ضرورة تجنب مستحضرات التجميل وواقيات الشمس الحاوية على الألمنيوم، حيث أن أيونات الألمنيوم يمكن أن تنشّط بشكل غير نوعي مسار الإشارات ADAM10 الذي يؤدي إلى سرطان الجلد الميلانيني. #سرطان الجلد الميلانيني #سرطان #الورم الميلانيني #امراض الجلد إمسح وإقرأ المصادر sciencedaily الصورة الورقة العلمية

المصدر: https://nasainarabic.net/main/articl...naling-pathway
من مواضيع mohamed_ameer في المنتدى

mohamed_ameer غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-15-2018, 05:08 PM   #21
mohamed_ameer
 
تاريخ التسجيل: Jan 2018
العمر: 37
المشاركات: 82
Thanks: 0
Thanked 0 Times in 0 Posts
افتراضي رد: كيف تحمى نفسك من السرطان على احتمال 100%؟How can you protect your body from cance

هل للصفيحات الدموية دورٌ في السرطان؟ التاريخ: 02-08-2017 عدد المشاهدات: 5,647 التصنيف: طب الأعصاب وقت القراءة: 3 دقيقة, 36 ثانية هل للصفيحات الدموية دورٌ في السرطان؟ التاريخ: ٥ أيار ٢٠١٧ المصدر: جامعة كارولينا الجنوبية للطب Medical University of South Carolina. الخلاصة: أشار الباحثون في مرض السرطان إلى أنّ الصفيحات الدموية تخفِّف الاستجابة المناعية للسرطان. فقد وجدوا في الاختبارات قبل السريرية أنَّ التعطيل الجيني للصفيحات الدموية يحسّن قدرة الخلايا اللمفاوية التائية T cells على محاربة الميلانوما melanoma. من الممكن تحسين العلاجات السرطانية بالخلايا التائية المقتبسة adoptive t cell therapy عبر إضافة الأدوية المُضادة للصفيحات الدموية. أعلن علماءٌ من جامعة كارولينا الجنوبية للطب MUSC في الخامس من أيار/مايو ٢٠١٧ في دورية Science Immunology عن مساهمة الصفيحات الدموية في إخفاء السرطان عن الجهاز المناعي عبر تثبيطها الخلايا التائية. فقد وجدوا في اختبارات قبل سريرية مكثفة أنّ إضافة أدوية مضادة للصفيحات مثل الأسبرين إلى العلاجات بالخلايا التائية المقتبسة قد عزّزت المناعة ضد الميلانوما. المؤلف الرئيسي لهذه الدراسة هو الطبيب والدكتور زيهاي لي Zihai Li وهو رئيس قسم الميكروبيولوجيا (الأحياء الدقيقة) والمناعة في MUSC ومدير برنامج البحث المناعي السرطاني Cancer Immunology Research Program في مركز هولينغز للسرطان MUSC Hollings Cancer Center مع سالي آبني روز Sally Abney Rose رئيسة قسم العلاج وبيولوجيا الخلية الجذعية Stem Cell Biology & Therapy في مركز SmartState. يدرس الطبيب لي Li الطريقة التي تختبئ بها الأورام من الجهاز المناعي. وجد فريق Li أن الصفيحات الدموية تطلق جزيء يثبط نشاط الخلايا اللمفاوية التائية المقاوِمة للسرطان. هذا الجزيء هو عامل النمو الورمي بيتا TGF-beta) tumor growth factor) والذي عُرِفَ لعقود بدوره في نمو السرطان. إنَّ هذه الدراسة الأولى من نوعها حيث معظم العوامل TGF-beta غير مفعّلة، إلا أنّ Li وجد وفريقه بان بروتين على سطح الصفيحات الدموية يُدعى GARP وهو جزيء كخطّاف قادر على تفعيل TGF-beta. الصفيحات الدموية هي أجزاء خلوية صغيرة تدور ضمن مجرى الدم ومُختصَّة بعملية التجلّط (التخثّر) وتُشكّل المصدر الأكبر لـ TGF-beta المُفعَّل الذي تستخدمه الخلايا الورمية الغازية لتثبيط الخلايا التائية، وبعبارة أخرى تساعد الصفيحات الدموية الأورام على الاختفاء من الجهاز المناعي. من المعروف منذ عدة سنوات أنَّ بعض أنواع السرطان تثبّط الخلايا التائية للهروب من الجهاز المناعي ولذلك أصبحت العلاجات بالخلايا التائية المقتبسة واحدة من أكثر العلاجات السرطانية الحديثة المُبشِّرة. وهي نمط من العلاج المناعي يُفعِّل الجهاز المناعي بإعادة تدريب الخلايا التائية للمريض على التعرف على السرطان. حيث تُعزَل الخلايا التائية من دم المريض ويُعاد تدريبها (تُبَرمَج) للتعرف على الخلايا الورمية ثم يُعاد حقنها في مجرى دم المريض لتتمكن من مطاردة السرطان ومحاربته. ظهرت بعض الأدلة على أنّ الصفيحات الدموية تجعل السرطان أسوأ فمثلًا وبحسبِ Li فإن إنذار مرضى السرطان دائمًا أسوأ عند ترافق السرطان مع فرط التجلُّط (التخثّر). يقول Li: "أدركنا مع السنوات أنّ للصفيحات الدموية أدوارًا أُخرى أكثر من التجلّط". أوّل لغز اعتَرضَنا في دراستنا هو أنّه عند إدخال الميلانوما ضمن الفئران المعدَّلة بحيث تكون صفيحاتها معيبة تثبّطت الخلايا التائية المحاربة للسرطان بواسطة جهاز التجلط الخاص بالجسم. وكان نمو الميلانوما أبطأ والخلايا التائية المُبَرمَجة مفعّلة أكثر مما هي عند الفئران ذات الصفيحات الطبيعية. ثم عَزل الفريق الصفيحات الدموية والخلايا التائية من دم مسحوب من أفراد وفئران وفي الحالتين ثبطت الصفيحات (ذات وظيفة التجلط المُفعَّلة) استجابة الخلايا التائية. ثم استخدموا مقياس طيف الكتل mass spectometry لتحديد الجزيئات المتحرِّرة من الصفحيات الدموية المُفَعَّلة والتي كانت أكبر المساهمين في تثبيط نشاط الخلايا التائية، ليكن الجزيء TGF-beta الأكثر تثبيطًا للخلايا التائية. ثم درس Li وفريقه كيفية تفعيل الصفيحات الدموية لـ TGF-beta. فوجدوا أنّ العلاج بالخلايا التائية المقتبسة عند الفئران المُعدَّلة جينيًا والفاقدة لـ GARP (جزيء على هيئة خطّاف موجود على سطح الصفيحات) نجح بشكلٍ أكبر في سيطرته على الميلانوما. وهذا يعني أنّ الصفيحات الدموية دون قدرتها على ربط وتفعيل TGF-beta لم تستطع تثبيط الخلايا التائية المحاربة للسرطان. وأكدت تجارب مُماثلة هذه النتائج عند فئران مصابة بسرطان الكولون. وفي النهاية بقيت الفئران ذات الصفيحات الدموية الطبيعية والتي حُقِنَت بخلايا الميلانوما ثم خضعت للعلاج بالخلايا التائية المقتبسة على قيد الحياة فترة أطول وعانت من انتكاس أقل عند إضافة الأسبرين والكلوبيدوغريل (أدوية مضادة للصفيحات). لاحظ الباحثون في تجاربهن عدم نجاح الأدوية المضادة للصفيحات بمقاومة الميلانوما لوحدها. قد تكون هذه الدراسة خطوةً على طريق علاج الميلانوما والسرطانات الأخرى كما أنّها توفّر دافعًا لاختبار الأدوية المُضادة للصفيحات ضمن التجارب السريرية على العلاج بالخلايا التائية المقتبسة. تكون العلاجات بالخلايا التائية المقتبسة عند مرضى الميلانوما أو مرضى السرطانات الأخرى أكثر فعالية عند إضافة الأدوية المُضادة للصفيحات والمتوافرة بكثرة مثل الأسبرين. ولكن لا يتضمن المعيار الحالي في علاج الميلانوما العلاج بالخلايا التائية المقتبسة وإنّما يتضمن ما يُدعى بمثبطات نقاط التفتيش checkpoint inhibitors. يعمل Li وفريقه على إثبات فائدة إضافة الأدوية المضادة للصفيحات في تحسين العلاجات السرطانية وينتظرون الموافقة حتى يبدأوا بالتجارب السريرية لاختبار فعالية مثبطات نقاط التفتيش checkpoint inhibitors عند إضافة الأسبرين والكلوبيدوغريل (مضادات للصفيحات الدموية) في علاج المرضى ذوي المراحل المتقدمة من السرطان. وستكون تجارب Li مُتممة للتجارب السريرية على العلاجات بالخلايا التائية المُقتبسة ودورها لوحدها في علاج السرطان. يقول Li: "أنا متحمس جدًا لهذه النتائج فقد أصبح بإمكاننا إضافة أدوية بسيطة مضادة للصفيحات لتعزيز المناعة وإحداث فرق واضح في معالجة المصابين بالسرطان". #علاج السرطان #الجهاز المناعي #الأسبرين إمسح وإقرأ المصادر ScienceDaily الورقة العلمية الصورة

المصدر: https://nasainarabic.net/main/articl...against-cancer


المصدر: https://nasainarabic.net/main/articl...against-cancer
من مواضيع mohamed_ameer في المنتدى

mohamed_ameer غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-15-2018, 05:09 PM   #22
mohamed_ameer
 
تاريخ التسجيل: Jan 2018
العمر: 37
المشاركات: 82
Thanks: 0
Thanked 0 Times in 0 Posts
افتراضي رد: كيف تحمى نفسك من السرطان على احتمال 100%؟How can you protect your body from cance

لمصدر: جامعة كارولينا الجنوبية للطب Medical University of South Carolina. الخلاصة: أشار الباحثون في مرض السرطان إلى أنّ الصفيحات الدموية تخفِّف الاستجابة المناعية للسرطان. فقد وجدوا في الاختبارات قبل السريرية أنَّ التعطيل الجيني للصفيحات الدموية يحسّن قدرة الخلايا اللمفاوية التائية T cells على محاربة الميلانوما melanoma. من الممكن تحسين العلاجات السرطانية بالخلايا التائية المقتبسة adoptive t cell therapy عبر إضافة الأدوية المُضادة للصفيحات الدموية. أعلن علماءٌ من جامعة كارولينا الجنوبية للطب MUSC في الخامس من أيار/مايو ٢٠١٧ في دورية Science Immunology عن مساهمة الصفيحات الدموية في إخفاء السرطان عن الجهاز المناعي عبر تثبيطها الخلايا التائية. فقد وجدوا في اختبارات قبل سريرية مكثفة أنّ إضافة أدوية مضادة للصفيحات مثل الأسبرين إلى العلاجات بالخلايا التائية المقتبسة قد عزّزت المناعة ضد الميلانوما. المؤلف الرئيسي لهذه الدراسة هو الطبيب والدكتور زيهاي لي Zihai Li وهو رئيس قسم الميكروبيولوجيا (الأحياء الدقيقة) والمناعة في MUSC ومدير برنامج البحث المناعي السرطاني Cancer Immunology Research Program في مركز هولينغز للسرطان MUSC Hollings Cancer Center مع سالي آبني روز Sally Abney Rose رئيسة قسم العلاج وبيولوجيا الخلية الجذعية Stem Cell Biology & Therapy في مركز SmartState. يدرس الطبيب لي Li الطريقة التي تختبئ بها الأورام من الجهاز المناعي. وجد فريق Li أن الصفيحات الدموية تطلق جزيء يثبط نشاط الخلايا اللمفاوية التائية المقاوِمة للسرطان. هذا الجزيء هو عامل النمو الورمي بيتا TGF-beta) tumor growth factor) والذي عُرِفَ لعقود بدوره في نمو السرطان. إنَّ هذه الدراسة الأولى من نوعها حيث معظم العوامل TGF-beta غير مفعّلة، إلا أنّ Li وجد وفريقه بان بروتين على سطح الصفيحات الدموية يُدعى GARP وهو جزيء كخطّاف قادر على تفعيل TGF-beta. الصفيحات الدموية هي أجزاء خلوية صغيرة تدور ضمن مجرى الدم ومُختصَّة بعملية التجلّط (التخثّر) وتُشكّل المصدر الأكبر لـ TGF-beta المُفعَّل الذي تستخدمه الخلايا الورمية الغازية لتثبيط الخلايا التائية، وبعبارة أخرى تساعد الصفيحات الدموية الأورام على الاختفاء من الجهاز المناعي. من المعروف منذ عدة سنوات أنَّ بعض أنواع السرطان تثبّط الخلايا التائية للهروب من الجهاز المناعي ولذلك أصبحت العلاجات بالخلايا التائية المقتبسة واحدة من أكثر العلاجات السرطانية الحديثة المُبشِّرة. وهي نمط من العلاج المناعي يُفعِّل الجهاز المناعي بإعادة تدريب الخلايا التائية للمريض على التعرف على السرطان. حيث تُعزَل الخلايا التائية من دم المريض ويُعاد تدريبها (تُبَرمَج) للتعرف على الخلايا الورمية ثم يُعاد حقنها في مجرى دم المريض لتتمكن من مطاردة السرطان ومحاربته. ظهرت بعض الأدلة على أنّ الصفيحات الدموية تجعل السرطان أسوأ فمثلًا وبحسبِ Li فإن إنذار مرضى السرطان دائمًا أسوأ عند ترافق السرطان مع فرط التجلُّط (التخثّر). يقول Li: "أدركنا مع السنوات أنّ للصفيحات الدموية أدوارًا أُخرى أكثر من التجلّط". أوّل لغز اعتَرضَنا في دراستنا هو أنّه عند إدخال الميلانوما ضمن الفئران المعدَّلة بحيث تكون صفيحاتها معيبة تثبّطت الخلايا التائية المحاربة للسرطان بواسطة جهاز التجلط الخاص بالجسم. وكان نمو الميلانوما أبطأ والخلايا التائية المُبَرمَجة مفعّلة أكثر مما هي عند الفئران ذات الصفيحات الطبيعية. ثم عَزل الفريق الصفيحات الدموية والخلايا التائية من دم مسحوب من أفراد وفئران وفي الحالتين ثبطت الصفيحات (ذات وظيفة التجلط المُفعَّلة) استجابة الخلايا التائية. ثم استخدموا مقياس طيف الكتل mass spectometry لتحديد الجزيئات المتحرِّرة من الصفحيات الدموية المُفَعَّلة والتي كانت أكبر المساهمين في تثبيط نشاط الخلايا التائية، ليكن الجزيء TGF-beta الأكثر تثبيطًا للخلايا التائية. ثم درس Li وفريقه كيفية تفعيل الصفيحات الدموية لـ TGF-beta. فوجدوا أنّ العلاج بالخلايا التائية المقتبسة عند الفئران المُعدَّلة جينيًا والفاقدة لـ GARP (جزيء على هيئة خطّاف موجود على سطح الصفيحات) نجح بشكلٍ أكبر في سيطرته على الميلانوما. وهذا يعني أنّ الصفيحات الدموية دون قدرتها على ربط وتفعيل TGF-beta لم تستطع تثبيط الخلايا التائية المحاربة للسرطان. وأكدت تجارب مُماثلة هذه النتائج عند فئران مصابة بسرطان الكولون. وفي النهاية بقيت الفئران ذات الصفيحات الدموية الطبيعية والتي حُقِنَت بخلايا الميلانوما ثم خضعت للعلاج بالخلايا التائية المقتبسة على قيد الحياة فترة أطول وعانت من انتكاس أقل عند إضافة الأسبرين والكلوبيدوغريل (أدوية مضادة للصفيحات). لاحظ الباحثون في تجاربهن عدم نجاح الأدوية المضادة للصفيحات بمقاومة الميلانوما لوحدها. قد تكون هذه الدراسة خطوةً على طريق علاج الميلانوما والسرطانات الأخرى كما أنّها توفّر دافعًا لاختبار الأدوية المُضادة للصفيحات ضمن التجارب السريرية على العلاج بالخلايا التائية المقتبسة. تكون العلاجات بالخلايا التائية المقتبسة عند مرضى الميلانوما أو مرضى السرطانات الأخرى أكثر فعالية عند إضافة الأدوية المُضادة للصفيحات والمتوافرة بكثرة مثل الأسبرين. ولكن لا يتضمن المعيار الحالي في علاج الميلانوما العلاج بالخلايا التائية المقتبسة وإنّما يتضمن ما يُدعى بمثبطات نقاط التفتيش checkpoint inhibitors. يعمل Li وفريقه على إثبات فائدة إضافة الأدوية المضادة للصفيحات في تحسين العلاجات السرطانية وينتظرون الموافقة حتى يبدأوا بالتجارب السريرية لاختبار فعالية مثبطات نقاط التفتيش checkpoint inhibitors عند إضافة الأسبرين والكلوبيدوغريل (مضادات للصفيحات الدموية) في علاج المرضى ذوي المراحل المتقدمة من السرطان. وستكون تجارب Li مُتممة للتجارب السريرية على العلاجات بالخلايا التائية المُقتبسة ودورها لوحدها في علاج السرطان. يقول Li: "أنا متحمس جدًا لهذه النتائج فقد أصبح بإمكاننا إضافة أدوية بسيطة مضادة للصفيحات لتعزيز المناعة وإحداث فرق واضح في معالجة المصابين بالسرطان".

المصدر: https://nasainarabic.net/main/articl...against-cancer
من مواضيع mohamed_ameer في المنتدى

mohamed_ameer غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-15-2018, 05:50 PM   #23
mohamed_ameer
 
تاريخ التسجيل: Jan 2018
العمر: 37
المشاركات: 82
Thanks: 0
Thanked 0 Times in 0 Posts
افتراضي رد: كيف تحمى نفسك من السرطان على احتمال 100%؟How can you protect your body from cance

اكتشاف آلية محتملة لسرطان الجلد ناجمة عن فيروس الورم الحليمي البشري (HPV)



حدد العلماء سبيلًا جزيئيًا تزيد من خلاله بعض أنواع فيروس الورم الحليمي البشري HPV من خطورة الإصابة بسرطان الجلد، بخاصة عند الأشخاص المصابين بالمرض الجيني النادر خلل تنسج البشرة ثؤلولي الشكل (أو ما يدعى EV). وُصف هذا السبيل الجديد بدورية PLOS Pathogens. تصيب بعض أنواع هذا الجنس من الفيروسات المعروفة بفيروسات الورم الحليمي البشري بيتا beta-HPV خلايا الجلد، وتستطيع زيادة خطر الإصابة بسرطان الجلد غير الميلانوما، بخاصة عند الأشخاص ضعيفي المناعة أو المصابين بمرض خلل تنسج البشرة ثؤلولي الشكل. أشارت دراسةٌ سابقةٌ إلى أن نوعًا من بروتينات هذا الفيروس يدعى E6 يكمن وراء زيادة خطورة الإصابة بهذا السرطان، ولكن لا تزال الآليات الجزيئية التي يعمل بها هذا البروتين E6 غير واضحة حتى الآن. ركّز فريق بقيادة سيجرون سمولا (Sigrun Smola) أستاذ ورئيس معهد علم الفيروسات في جامعة سارلاند في ألمانيا (Saarland University,Germany) على عدوى بفيروس الورم الحليمي البشري عند مرضى خلل تنسج البشرة ثؤلولي الشكل لفهم دور البروتين E6 في سرطان الجلد. يجعل مرض خلل تنسج البشرة ثؤلولي الشكل الأشخاص معرضين بشكلٍ خاص ٍ إلى عدوى سلالة فيروس الورم الحليمي البشري بيتا، لذلك يؤمن هذا المرض فرصةً مفيدة لدراسة آليات عدوى فيروس الورم الحليمي البشري بيتا. حصل فريق البحث على عينات من آفات الجلد عند مرضى خلل تنسج البشرة ثؤلولي الشكل، وبالفحص كانت بعض هذه الآفات موجبة لعدوى فيروس الورم الحليمي البشري الثامن وهو من النمط بيتا. أظهر التحليل الجزيئي أن الآفات المصابة بفيروس الورم الحليمي البشري الثامن تُظهر بشكل هام مستويات قليلة من (MicroRNA-203) وهو منظم معروف لنمو وتمايز خلايا الجلد. تحتوي الآفات المصابة بهذا الفيروس أيضًا على مستوى عالٍ من p63 وهو بروتين يُنَظِّمُه MicroRNA-203 وهو مرتبط بتطور السرطان.

المصدر: https://nasainarabic.net/main/articl...ncer-uncovered


أظهرت التجارب المخبرية المطبقة على خلايا جلد الإنسان والتي نفذتها بشكل كبير الدكتورة آنا مارثالر (Anna Marthaler) روابطَ جزيئية بين تأثير MicroRNA-203 و p63 وبين العدوى بفيروس الورم الحليمي البشري الثامن. واقترحت النتائج أن بروتين E6 الخاص بفيروس الورم الحليمي البشري الثامن يثبط تعبير البروتين C/EBP وهو بروتين معروفٌ بدوره الأساسي في كبح تطور سرطان الجلد المُحرَّض بأشعة الشمس. أظهر تحليلٌ آخر تنظيم بروتين C/EBP لـ MicroRNA-203 بشكلٍ مباشر، وهو بدوره ينظمه البروتين P300 (وهو هدف معروف للبروتينات E6). أظهر الباحثون أيضًا احتواء الآفات المصابة بفيروس الورم الحليمي البشري الثامن من مرضى خلل تنسج البشرة ثؤلولي الشكل على مستوى قليل ٍ من بروتين C/EBP و MicroRNA-203 مقارنة بخلايا الجلد غير المصابة. تقترح هذه النتائج بصورةٍ شاملةٍ وجود سبيل جزيئي غير معروف سابقًا واحتوائه على بروتينات P300 وC/EBP وMicroRNA-203 تساعد في المحافظة على تكاثر وتمايز خلايا الجلد بشكل ٍطبيعي. يقاطع بروتين E6 الخاص بفيروس الورم الحليمي البشري الثامن الوظيفة الطبيعية لهذا السبيل عند مرضى خلل تنسج البشرة ثؤلولي الشكل، ممهدًا الطريق إلى تطور سرطان الجلد. يوضح المؤلفون: "نتائجنا مثيرة بشكل خاص لأننا نفهم الآن بشكلٍ أفضل مساهمة عدوى فيروس الورم الحليمي البشري من النمط بيتا في تسرطن الجلد المحفز بالأشعة فوق البنفسجية ويفتح هذا الاكتشاف سبلًا جديدة للتداخلات العلاجية ضد سرطان الجلد".

المصدر: https://nasainarabic.net/main/articl...ncer-uncovered
من مواضيع mohamed_ameer في المنتدى

mohamed_ameer غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
100%؟how, body, cancer, السرطان, احتلال, تحمى, from, protect, your, نفسك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 02:20 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Style coding by: BBcolors.com