النصائح

آخر المشاركات
         :: فك السحر (00966542635023) (آخر رد :غدير النايف)      :: فك السحر (00966542635023) (آخر رد :غدير النايف)      :: رد المطلقة (00966542635023) (آخر رد :غدير النايف)      :: جلب الحبيب (00966542635023) (آخر رد :غدير النايف)      :: الشيخة الروحانية وجدان الكثيري (00966542635023) (آخر رد :غدير النايف)      :: فك السحر (00966542635023) (آخر رد :غدير النايف)      :: جلب الحبيب (00966542635023) (آخر رد :غدير النايف)      :: الشيخة الروحانية وجدان الكثيري (00966542635023) (آخر رد :غدير النايف)      :: فك السحر (00966542635023) (آخر رد :غدير النايف)      :: رد المطلقة (00966542635023) (آخر رد :غدير النايف)     


العودة   كل الطب أكبر منتديات طبية عربية 6 أعوام من العطاءAllteb 6 Years of Donation > نحو الجنة > نحو الجنـــــة

إضافة رد
قديم 02-14-2011, 08:42 PM   #1
drmaiyahmed
إِنَّا إِلَى اللَّهِ رَاغِبُون
Allteb
 
الصورة الرمزية drmaiyahmed
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 3,546
Thanks: 897
Thanked 347 Times in 270 Posts
افتراضي صناعة الرجال للشيخ ابو اسحق الحويني

• صناعة الرجال صناعة انفردت بها الأمة الإسلامية قرونا طويلة-

• اصل ميزان تقييم المرء مكارم الأخلاق و الشيم.




الدليل : ما رواه النسائي و الترمذي و احمد و غيرهم من حديث



عاصم بن أبى النجود عن بر بن حبيب قال: أتيت صفوان بن عتال و هو احد أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم ،


فقال : ما جاء بك يا بر ، قلت : ابتغاء العلم ، فقال : إن الملائكة لتضع أجنحتها لطالب العلم رضا بما يطلب ، فقال له بر :

انه قد حاك في صدري شيئا في المسح على الخفين و كنت امرئ من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم فهل

عندك منه شيء ، قال : نعم ، امرنا إذا كنا سفرا أو مسافرين ألا ننزع خفافنا ثلاث أيام و لياليهن إلا من جنابة لكن من

غائط أو بول أو نوم . فقلت له : هل سمعته يذكر في الهوى شيئا ، قال : نعم ، بينما كنا في سفر إذ نادى اعرابى


بصوت جهوري : يا محمد يا محمد ، فقلت له : مه - يعنى اسكت – أو لم تنه عن ذلك ، اغضض من صوتك ، فقال


والله لا اغضض ، فناداه النبي صلى الله عليه و سلم بنحو من صوته : هاؤم – أي لبيك – فقال الرجل للنبي صلى الله عليه و سلم

المرء يحب القوم و لما يلحق بهم ، فقال عليه الصلاة و السلام المرء مع من أحب فلا يزال يحدثنا

حتى اخبرنا أن الله عز و جل فتح بابا ً للتوبة من قبل المغرب مسيرة عرضه سبعون عاما لا يغلق حتى تخرج الشمس من مغربها



من فوائد الحديث :

- تسلية للغرباء الذين يجدون أنفسهم على هامش الحياة جهلا بماضيهم المشرف من عزة أمتهم ومكانتها , فيرون انه لا نهوض لهم


- احد التابعين الثقات عندما حاك في صدره شيء عرف من يسأل فلجأ لأحد أصحاب النبي


- من اقل ما يحصله مصاحب العالم أن تقل قبائحه فضلا عما يجنيه من فوائد .

- اللجوء لأعلم أهل الأرض حتى و لو كانت مسألة جزئية .

- إجابة صفوان توضح الفرق بين إجابة العالم الحق و بين من تشبه بهؤلاء .

فقد افتتح المقال بتذكير السائل بالأجر حتى يحفزه أن يجعل كل حياته خاضعة لكلام أهل العلم , فقد وضح له إن

الملائكة تضع أجنحتها و هو دليل الحب و الرضا ، كأن الملائكة راضية عن هذا العبد بإذن ربها سبحانه و تعالى ، فأي عز أكثر من ذلك ؟

- رفع الرسول صوته مثل الأعرابى حتى يستأنس الأعرابى و هذا من حسن الخلق .


- من هديه صلى الله عليه و سلم ألا يعاتب .


- العتاب يأخذ من حكمة الرجل خصوصا لو كان في مقام المعلم و كذلك يصيب بالملل .


- اقلل من عتاب الناس تكن راشدا و يجعل الله لك من الحشمة في قلوب الناس مالا تقدر على تحصيله بالمال.


و قد تعرض الشيخ لبعض المسائل الأخرى :

- الإمام العلم الكبير سفيان بن عيينة سأله رجل عن أحب القولين إليه : ( لأن أعافى فاشكر أحب إلى من ابتلى فاصبر )

أو ( اللهم أنى رضيت لنفسي ما رضيته لي ) فأجاب سفيان انه يحب المقولة الأولى أكثر ، فلما سأله الرجل

فقال سفيان : أنى قرأت القران و تدبرته فرأيت صفة نبي الله سليمان عليه السلام مع العافية و

الملك ( نعم العبد انه أواب ) , و رأيت صفة نبي الله أيوب مع البلاء ( نعم العبد انه أواب ) ، فلما استوت الصفتان و قام

الشكر مقام الصبر , كان الشكر مع العافية أحب إلى من البلاء مع الصبر .


- يبحث الرجال عن أربع صفات في المرأة للنكاح ( الجمال – المال – الحسب – الدين ) فلو تزوج رجل من

امرأة لشوكة أهلها أذلوه ، فلا تخلو حياة من مشاكل و قد يستغل أهلها شوكتهم لتأديبه ، فأي كرامة بقيت لهذا الزوج.


- كذلك لو تزوج امرأة لمالها اختطفت منه نصف القوامة ، هذا إذا كانت ذات مال و لم تكن صالحة

- و ينصح الشيخ حفظه الله أي مقبل على الزواج ألا يبحث عن الجمال فقط ، لان الجمال ينتهي بعد ما يقضى الرجل وطره من المرأة و يبقى الدين و الأخلاق


ماذا بقى إذا ؟؟ بقى الدين ( فاظفر بذات الدين تربت يداك ) أي تعلقت يداك بالبركة

_ أول من علمنا صناعة الرجال هو النبي صلى الله عليه و سلم فانه لما دخل المدينة بنى المسجد ثم آخى بين المهاجرين و الأنصار

و لا تكون صناعة الرجال إلا هكذا , فأول خطوة تقوية الصلة و الرابط بين العبد و ربه , ثم يأتي بعد ذلك أن يكون المرءحميد السيرة مع الناس



لهذا بدا النبي صلى الله عليه و سلم بالمسجد ليكون العبد موصول بربه عز و جل , ثم ثنى عليه الصلاة و السلام بالمؤاخاة و سهل عليه التقريب بينهم , و وجدنا في قصص المؤاخاة بين المهاجرين و الأنصار قصص عجيبة في البذل والعطاء

_ كان المسجد يشكل حياة المسلمين جميعا , يدخل العبد المسجد محملا بالخطايا و يخرج منه متطهرا , حيث كان المسجد يؤدى دوره كاملا و رسالته بوضوح , لكن نحن من قصرنا في فهم دور المسجد و جعلناه قاصرا على الصلاةفقط و بالتالي أهملنا في صناعة الرجال
هذه الصناعة محتكرة لنا عندنا أصولها و لكن ينقصنا الصانعين المهرة
أفضل دعوة في تامين المجتمع و تامين صناعة الرجال هي الدعوة العلنية

_ أبى حمزة السكري ( محمد بن ميمون ) رجل مغمور بالنسبة لنا لكنه عملاق وسط رجال الحديث , أراد جاره أن يبيع داره بأربعة آلاف درهم , فجاءه مشترى و استكثر هذا الثمن على هذه الدار , فوضح له الجار أن ثمن الدار ألفى درهم والألفين الأخرى ثمن جيرة أبى حمزة , لما علم أبى حمزة بالموقف أعطى الجار الأربعة آلاف درهم و قال له لا تبع الدار حيث كان معروفا عنه البذل و الكرم

يقول : ما مرض جار لي حتى قومت مصاريف مرضه و تصدقت بها شكرا لله أن عافاني مما ابتلاه به

_ العالم قيمه كبيرة , فبجانب العلم يمتاز بالحكمة , فإذا مات العالم احتاجت الأمة زمنا طويلا لوجود عالما أخر مثله

_ فطرة الناس التفافهم حول رأس , إذا كان التفافهم حول عالم ربانى كان في ذلك الفلاح , لكن لو فقدوا العالم التفواحول أي رأس تجذبهم , و قد يكون التفافهم حول جاهل فيفسد فيهم كثير
ا


يقول الأوزاعي : حيثما كنت فكن بقرب فقيهنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةمنقول من موقع الشيخ الحويني نسالكم الدعاء
من مواضيع drmaiyahmed في المنتدى

drmaiyahmed غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
للشيخ, الحويني, الرجال, اسحق, صناعة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 03:25 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Style coding by: BBcolors.com