آخر المشاركات
         :: توكيل صيانة ثلاجات كريازي بالاسكندرية 035550997 - 01285574566 (آخر رد :ميار طاهر)      :: عنصر الرشاقة عنصر الكروم ( الكروميم , الكروماكس و الهاي-كروم ) (آخر رد :sasaasso)      :: جراحــــه عامه (آخر رد :علي الفيتوري)      :: كل مايهمك عن الزمالة البريطانية (آخر رد :EgyMD)      :: تفريغات الشافعى كاملة فى الباطنة (آخر رد :EgyMD)      :: Life Support sites (آخر رد :دكتور أشرف)      :: Critical Care sites & journals (آخر رد :دكتور أشرف)      :: Anesthesia & Pain journals (آخر رد :دكتور أشرف)      :: Anesthesia useful sites & links (آخر رد :دكتور أشرف)      :: خاطرة حول ما يحدث من قتل و إبادة لإخواننا المسلمين في بعض الدول (آخر رد :دكتور أشرف)     


العودة   كل الطب أكبر منتديات طبية عربية 10 أعوام من العطاءAllteb 10 Years of Donation > نحو الجنة > نحو الجنـــــة

إضافة رد
قديم 06-07-2014, 02:27 PM   #1
دكتور أشرف
المشرف العام
Allteb
 
الصورة الرمزية دكتور أشرف
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 2,041
come ففروا إلى الله

ففروا إلى الله
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
الحمد لله رب العالمين والصلاة و السلام على رسوله محمد وعلى آله و صحبه و من تبعهم بإحسان إلى يوم الدين

يقول الله تعالى (ففروا إلى الله إني لكم منه نذير مبين ) سورة الذاريات-الآية 50

قال
ابن القيم:وأما الفرار منه إليه ففرار أوليائه.
فيفرون مما سوى الله إلى الله.

و هذا الفرار يعني ترك أسباب سخطه إلى أسباب مرضاته، والفرار من عقوبته إلى معافاته، ومنه إليه، كما جاء ذلك في دعاء النبي صلى الله عليه وسلم " اللهم إني أعوذ بك برضاك من سخطك و بمعافاتك من عقوبتك وبك منك لا أحصي ثناءا عليك أنت كما أثنيت على نفسك " أخرجه الترمذي.

فالفرار إلى الله تعالى أي الرجوع إليه والتوبة الصادقة الشاملة مما يكرهه الله إلى ما يحبه، من الكفر به إلى الإيمانومن الجهل إلى العلم، ومن الظلم إلى العدل، ومن المعصية إلى الطاعة، ومن الغفلة إلى الذكر، ومن الانحراف عن صراطه المستقيم إلى الاستقامة عليه ...

قال ابن عباس: فروا منه إليه بالعمل بطاعته وبالتوبة من ذنوبكم
أي اهربوا أيها الناس من عقاب الله إلى رحمته و ثوابه بالإيمان به ، واتباع أمره ، والعمل بطاعته و فروا من طاعة الشيطان إلى طاعة الرحمن .

وقال ذو النون المصري : ففروا من الجهل إلى العلم ، ومن الكفر إلى الشكر .
فالجهل بالحق مهلكة للخلق، فيفرون من الجهل إلى العلم، وهو العلم بالحق والعمل بموجبه.

ويفرون من الكسل إلى الجد ،وهو صدق العمل وإخلاصه ، والبعد عن شوائب الفتور، ووعود التسويف والتهاون ، قال تعالى ( خذوا ما آتيناكم بقوة ) ، وقال تعالى ( يا يحيى خذ الكتاب بقوة )

إن الفرار إلى الله يقتضي منا أن نقبل على كتاب الله - عز وجل – بالتلاوة والتدبر و النظر في معانيه و العمل بأحكامه، فنفر إلى الله بالدعاء و قيام الليل و صيام التطوع و إخراج الصدقات، نفر إلى الله بفعل ما أمرنا به و اجتناب نواهيه... نفر إلى الله بتوحيده و السعي إلى مرضاته و جنته هربا من سخطه و عقوبته.

يقول الإمام ابن القيم " وله في كل وقت هجرتان : هجرة إلى الله بالطلب و المحبة و العبودية والتوكل و التسليم والتفويض والخوف و الرجاء و الإقبال عليه وصدق اللجوء و الافتقار إليه، وهجرة إلى رسوله في حركاته وسكناته الظاهرة والباطنة بحيث تكون موافقة لشرعه ".

منقول بتصرف من
تفسير الطبري
تفسير القرطبي
فتح القدير الجامع بين فني الرواية والدراية
تفسير البغوي
ففروا إلى الله لمراد أحمد القدسي
خطبة جمعة: الفرار إلى الله
ففروا إلى الله الشيخ أحمد بن حسن المعلِّم
من مواضيع دكتور أشرف في المنتدى

التوقيع
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
دكتور أشرف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 06:19 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.12 by vBS
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Style coding by: BBcolors.com