إعـــــــلان

Collapse
No announcement yet.

تحذير طبي من إزالة شمع الأذن

Collapse
X
  • Filter
  • الوقت
  • Show
Clear All
new posts

  • تحذير طبي من إزالة شمع الأذن

    تحذير طبي من إزالة شمع الأذن

    تعتبر الأذن الخارجية قناة صماء. تنتهي من الداخل في الطبلة. ويقوم تجويف القناة بتطوير وتضخيم الموجات الهوائية المكونة للصوت لتتحرك وتهز الطبلة لتقوم بدورها بترجمة هذه الموجات إلى أصوات. ولابد من إبعاد الطبلة عن العالم الخارجي حيث أنه من الصعب الحفاظ على سلامة الطبلة فيما لو أنها كانت في الطرف الخارجي من الجسم، ولكانت معرضة لأي إصابة حتى ولو كانت طفيفة. يبلغ طول القناة حوالي 3 سم وهي متعرجة. ومن حكمة الخالق وإتقانه أن تكون الطبلة في نهاية هذه القناة، وأن تكون هذه القناة متعرجة حتى تشكل أكبر قدر من الحماية لطبلة الأذن. وحيث أن هذه القناة تحتاج إلى ترطيب مثل باقي البشرة في الجسم، ولعدم قدرة الإنسان على فعل ذلك بنفسه، فقد خلق الله غدداً في هذه القناة تفرز المادة الشمعية لتبطن القناة بكاملها مشكلة طبقة لينة واقية.
    بعد تعرض هذه المادة الشمعية للهواء لمدة من الزمن تجف، ويحتاج الجسم لإفراز طبقة جديدة، ويصبح لابد من خروج هذه الطبقة الجافة إلى الخارج. ولذلك فقد أبدع الخالق بوضع خلايا مهدبة صغيرة في قناة السمع تتحرك للخارج وتطرد الشمع الجاف دون أن نشعر بذلك.

    إن أي محاولة لتنظيف الشمع سيسبب شعوراً خاطئاً بالنظافة. حيث أن هذا الشمع الأصفر ليس أوساخاً. ولكن التنظيف سيسبب خروج المادة الشمعية الواقية وتدمير الخلايا المهدبة وتعريض الجلد ومن تحته العظم لبرودة الماء مما يسبب إزعاجاً شديداً بعد الاستحمام. وبالتالي سيقوم الشخص بتنظيف الأذن من الماء باستعمال أعواد القطن، وبذلك يقوم بالقضاء على ما تبقى من الخلايا المهدبة وإزالة الشمع بالكامل والدخول في حلقة مفرغة.

    إن أفضل حل إذاً هو ترك الأذن على وضعها وعدم تنظيفها. أما إذا تراكم الشمع فسيقوم الطبيب بوصف قطرة ملينة لعدة أيام وتنظيف الأذن بواسطة الشفط المجهري إذا دعا الأمر لذلك، حيث أنه لاينصح في الطب الحديث بغسل الأذن كما كان يتبع سابقاً.

    ويكفي أن نتذكر أن البط الذي يسبح في البحيرات قد كساه الله بطبقة زيتية واقية من الماء مما يمكنه من السباحة في درجات باردة دون أن يتعرض ريشه للبلل. ولو حاولنا «تنظيف» البطة بغسلها بالشامبو ورميها في البحيرة مرة اخرى فإنها ستعاني الأمرين من عدم وجود الطبقة الزيتية الواقية. إذاً تنظيف الأذن ليس من الفطرة بل هو معاكس تماماً لها ولا ينصح فيه أبداً.






    ربـّي أكتب لي في آيامي آلقريبه آلقآدمه . .فـرحه تغير بهّآ مجرىّ حيآتي للآبدّ
    [line]-[/line]
    لست ملاك يمشى على الارض- وإن وددت أن اكون كذلك -فكلى أخطاء وعيوب وذنوب ولكنى لم أعد أقوى على الحياة بين البشر
    [line]-[/line]
    هل كان عدلاً أن نرى قلباً رحيماً في الورى
    أن يستقي ظلم القساة وأن يباع ويشترى
    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟!
    !!!!!!!!



  • #2
    رد: تحذير طبي من إزالة شمع الأذن

    جزاكم الله خيرا
    ليه بندقية حزننا .. بتصيدنا بسهولة أوي
    وسنين بنسأل نفسنا..
    الحزن كان صياد عنيد
    ولا احنا يمكن قلبنا.. هو ّ اللي سهل الافتراس؟؟؟
    وهيبقي طعم العمر ايه..لو سيبنا فيه الحلم تاه؟؟
    ومادام رضينا لقلبنا ..يدخل لمعركة الحياة
    يبقى بلاش مـ ِالموت نخاف ..يبقى بلاش مـ ِ الخوف نموت
    لازم نواجه مهما كان
    لوكان كده كده ميّــتين ..أشرفلنا نموت بالرصاص

    Comment


    • #3
      رد: تحذير طبي من إزالة شمع الأذن

      جزاكم الله خيرا
      [align=center]وجزاكي مثلة يادكتورة[/align]






      ربـّي أكتب لي في آيامي آلقريبه آلقآدمه . .فـرحه تغير بهّآ مجرىّ حيآتي للآبدّ
      [line]-[/line]
      لست ملاك يمشى على الارض- وإن وددت أن اكون كذلك -فكلى أخطاء وعيوب وذنوب ولكنى لم أعد أقوى على الحياة بين البشر
      [line]-[/line]
      هل كان عدلاً أن نرى قلباً رحيماً في الورى
      أن يستقي ظلم القساة وأن يباع ويشترى
      ؟؟؟؟؟؟؟؟؟!
      !!!!!!!!


      Comment


      • #4
        رد: تحذير طبي من إزالة شمع الأذن

        جزاك الله علي المعلومه
        sigpic
        رحمتك يا أرحم الراحمين.....اللهم احسن خواتم اعمالي يا رب وثبتني.......
        اللهم ارحم موتانا وموتي المسلمين......
        دخول متقطع لظروف الدراسه.........

        Comment


        • #5
          رد: تحذير طبي من إزالة شمع الأذن

          المشاركة الأصلية كتبت بواسطة the pheonix مشاهدة المشاركة
          جزاك الله علي المعلومه
          وجزاكي مثلة ان شاء الله






          ربـّي أكتب لي في آيامي آلقريبه آلقآدمه . .فـرحه تغير بهّآ مجرىّ حيآتي للآبدّ
          [line]-[/line]
          لست ملاك يمشى على الارض- وإن وددت أن اكون كذلك -فكلى أخطاء وعيوب وذنوب ولكنى لم أعد أقوى على الحياة بين البشر
          [line]-[/line]
          هل كان عدلاً أن نرى قلباً رحيماً في الورى
          أن يستقي ظلم القساة وأن يباع ويشترى
          ؟؟؟؟؟؟؟؟؟!
          !!!!!!!!


          Comment


          • #6
            رد: تحذير طبي من إزالة شمع الأذن

            بارك الله فيك على المعلومات القيمة

            Comment


            • #7
              رد: تحذير طبي من إزالة شمع الأذن

              شكرا اخي العزيز
              [gdwl]ميــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــbestــــســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــtheــي[/gdwl]

              Comment


              • #8
                رد: تحذير طبي من إزالة شمع الأذن

                جزاكم الله خيرا على هذه المعلومة

                Comment


                • #9
                  رد: تحذير طبي من إزالة شمع الأذن

                  Comment


                  • #10
                    رد: تحذير طبي من إزالة شمع الأذن

                    جزاكم الله خيرا

                    Comment


                    • #11
                      رد: تحذير طبي من إزالة شمع الأذن

                      معلومه مفيده



                      لا يعرف قوته بعـــد ..
                      من لم يذُق طعم المِحـــن .. !

                      Comment


                      • #12
                        رد: تحذير طبي من إزالة شمع الأذن








                        شكرا على المعلومه

                        Comment


                        • #13
                          رد: تحذير طبي من إزالة شمع الأذن

                          كلام رائع


                          Comment


                          • #14
                            رد: تحذير طبي من إزالة شمع الأذن

                            جزاك الله الاجر العظيم
                            وجعلك دوما نفعا للناس

                            Comment


                            • #15
                              رد: تحذير طبي من إزالة شمع الأذن

                              تحذير طبي من إزالة شمع الأذن

                              قال الله تعالى (قُلْ هُوَ الَّذِي أَنْشَأَكُمْ وَجَعَلَ لَكُمُ السَّمْعَ وَالْأَبْصَارَ وَالْأَفْئِدَةَ ۖ قَلِيلًا مَا تَشْكُرُونَ )(23) سورة الملك

                              تعتبر الأذن الخارجية قناة صماء. تنتهي من الداخل في الطبلة.

                              ويقوم تجويف القناة بتطوير وتضخيم الموجات الهوائية المكونة للصوت لتتحرك وتهز الطبلة لتقوم بدورها بترجمة هذه الموجات إلى أصوات.

                              ولابد من إبعاد الطبلة عن العالم الخارجي حيث أنه من الصعب الحفاظ على سلامة الطبلة فيما لو أنها كانت في الطرف الخارجي من الجسم، ولكانت معرضة لأي إصابة حتى ولو كانت طفيفة.

                              يبلغ طول القناة حوالي( 3 سم ) وهي متعرجة. ومن حكمة الخالق وإتقانه أن تكون الطبلة في نهاية هذه القناة، وأن تكون هذه القناة متعرجة حتى تشكل أكبر قدر من الحماية لطبلة الأذن

                              . وحيث أن هذه القناة تحتاج إلى ترطيب مثل باقي البشرة في الجسم، ولعدم قدرة الإنسان على فعل ذلك بنفسه، فقد خلق الله غدداً في هذه القناة تفرز المادة الشمعية لتبطن القناة بكاملها مشكلة طبقة لينة واقية.

                              بعد تعرض هذه المادة الشمعية للهواء لمدة من الزمن تجف، ويحتاج الجسم لإفراز طبقة جديدة، ويصبح لابد من خروج هذه الطبقة الجافة إلى الخارج.

                              ولذلك فقد أبدع الخالق بوضع خلايا مهدبة صغيرة في قناة السمع تتحرك للخارج وتطرد الشمع الجاف دون أن نشعر بذلك.

                              إن أي محاولة لتنظيف الشمع سيسبب شعوراً خاطئاً بالنظافة. حيث أن هذا الشمع الأصفر ليس أوساخاً.. ولكن التنظيف سيسبب :
                              - خروج المادة الشمعية الواقية
                              - وتدمير الخلايا المهدبة
                              - وتعريض الجلد ومن تحته العظم لبرودة الماء مما يسبب إزعاجاً شديداً بعد الاستحمام.
                              - وبالتالي سيقوم الشخص بتنظيف الأذن من الماء باستعمال أعواد القطن،
                              - وبذلك يقوم بالقضاء على ما تبقى من الخلايا المهدبة وإزالة الشمع بالكامل والدخول في حلقة مفرغة.
                              إن أفضل حل إذاً هو ترك الأذن على وضعها وعدم تنظيفها.

                              أما إذا تراكم الشمع فسيقوم الطبيب بوصف قطرة ملينة لعدة أيام وتنظيف الأذن بواسطة الشفط المجهري إذا دعا الأمر لذلك،
                              حيث أنه لاينصح في الطب الحديث بغسل الأذن كما كان يتبع سابقاً.



                              اسأل الله سبحانه وتعالى أن يمد الجميع بالصحة والعافية


                              Comment

                              Working...
                              X